السبت 29 فبراير 2020 الموافق 05 رجب 1441
رئيس التحرير
شيماء جلال

أبرزها إنشاء ممر آمن تحت الأرض.. أبرز بنود صفقة القرن المسربة

الإثنين 27/يناير/2020 - 06:38 م
الرئيس نيوز
عبدالرحمن السنهوري
طباعة
كشفت وسائل إعلام إسرائيلية نقلاً عن مصادر مقربة لرئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو، عددًا من البنود الرئيسية في صفقة القرن المزمع الإعلان عنها غدًا الثلاثاء، من قبل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

وحددت الصفقة التي يتوقع المراقبون رفضها من قبل الفلسطينيين، ويعتقد البيت الأبيض رفضها من قبل الرئيس الفلسطيني محمود عباس "أبو مازن"، فترة تحضير مدتها أربع سنوات يتم خلالها بذل جهود كبيرة لدفع الفلسطينيين بشكل تدريجي نحو قبول الخطة التي تضمنت البنود التالية:

- تمكين إسرائيل من ضم المستوطنات الكبرى التي تمثل "ثلث" الضفة الغربية إلى سيادتها إلى جانب الأغوار "الأردنية".
- منح الفلسطينيون السيطرة "أمنيا وإدراياً" على منطقتي "أ" و" ب" في الضفة الغربية على أن تبقى "30%" من المنطقة "C" في حالة غير حاسمة.

- يحصل الفلسطينيون على نحو "70%" من الضفة الغربية في حال قبول الصفقة كاملة، على أن تكون جميعها منزوعة السلاح.

- منح الفلسطينيون أراضي بديلة في حدود العام 1948، عن الأراضي التي سيتم منحها لإسرائيل من أراضي 1967، وذلك في منطقة "النقب"، شرق قطاع غزة وجنوبي الخليل.

- إنشاء ممر آمن تحت الأرض بين "غزة" و"الضفة الغربية"، مع التفكير في ممر فوق الأرض من "غزة" إلى بلدة "ترقوميا"، على أن يُفتح هذا الممر بعد تجريد الفصائل الفلسطينية في القطاع من السلاح.

- منح إسرائيل الحق في فرض السيادة على جميع المستوطنات، باستثناء "%15" بؤرة استيطان عشوائية، أقامها مستوطنون متطرفون من دون تصاريح رسمية.

- حرية العمل العسكري الإسرائيلي في مناطق الدولة الفلسطينية.

- إبقاء "القدس" والمناطق المقدسة تحت السيادة الإسرائيلية، على أن تكون هناك إدارة مشتركة للجانبين الاسرائيلي والفلسطيني.

- إعلان مخيم "شعفاط" للاجئين عاصمة للفلسطينيين.

- نقل بعض الأحياء الفلسطينية بالقدس للسيادة الفلسطينية.

- الاعتراف بيهودية دولة إسرائيل.

- نزع السلاح من قطاع غزة.
ads
ads
ads
ads
ads
ads