الإثنين 22 يوليه 2024 الموافق 16 محرم 1446
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
عرب وعالم

"الدولار الأمريكي".. بين بيانات التوظيف الأسبوع الماضي وتضخم هذا الأسبوع

الرئيس نيوز

يشهد الدولار الأمريكي تقلبات ملحوظة في الآونة الأخيرة، حيث ارتفع بشكل كبير خلال عام 2023، ثم الأشهر القليلة الماضية من العام الجاري 2024، مدعومًا بمستويات معدلات الفائدة التي حافظ عليها الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي أعلى لمدة أطول.

تأثير بيانات التوظيف

وأظهرت بيانات التوظيف الأسبوعية الصادرة في 7 أبريل 2024، أن عدد الوظائف غير الزراعية قد ارتفع بمقدار 330 ألف وظيفة في شهر مارس، متجاوزًا التوقعات بشكل كبير، وكانت التوقعات قد أشارت إلى إضافة 200 ألف وظيفة فقط.

تأثير بيانات التضخم

ومن المتوقع أن تصدر بيانات مؤشر أسعار المستهلكين (CPI) لشهر مارس 2024 يوم 12 أبريل 2024.

إذا ارتفع التضخم بشكل أكبر من المتوقع:

قد يدفع ذلك الاحتياطي الفيدرالي إلى تسريع وتيرة رفع أسعار الفائدة، مما قد يدعم الدولار الأمريكي وقد يؤدي ذلك إلى زيادة مخاوف الركود، مما قد يضعف الدولار الأمريكي.

إذا انخفض التضخم بشكل أقل من المتوقع:

قد يدفع ذلك الاحتياطي الفيدرالي إلى إبطاء وتيرة رفع أسعار الفائدة، مما قد يضعف الدولار الأمريكي وقد يؤدي ذلك إلى تخفيف مخاوف الركود، مما قد يدعم الدولار الأمريكي.

وهناك علاقة قوية بين بيانات التوظيف والرواتب غير الزراعية وبين أداء الدولار الأمريكي:

1.  بيانات التوظيف القوية تدعم الدولار:

تشير بيانات التوظيف القوية إلى أن الاقتصاد الأمريكي قوي مما يزيد من ثقة المستثمرين في الدولار الأمريكي ويؤدي بالتالي إلى زيادة الطلب على الدولار، مما يدعم قيمته.

2.  بيانات التوظيف الضعيفة تضر بالدولار:

وتشير بيانات التوظيف الضعيفة إلى أن الاقتصاد الأمريكي ضعيف وهذا يقلل من ثقة المستثمرين في الدولار الأمريكي كما يؤدي إلى انخفاض الطلب على الدولار، مما يضر بقيمته.

تأثير الرواتب على الدولار:

تُظهر بيانات الرواتب غير الزراعية متوسط الأجر في الساعة للعمال في الولايات المتحدة ويمكن أن تؤثر هذه البيانات على توقعات التضخم، وإذا ارتفعت الرواتب بشكل كبير، فقد يؤدي ذلك إلى زيادة التضخم وهذا قد يدفع الاحتياطي الفيدرالي إلى رفع أسعار الفائدة ومن شأن ذلك أن يدعم الدولار على المدى القصير.

تأثير أسعار الفائدة على الدولار:

تؤثر أسعار الفائدة على قيمة الدولار وعندما ترتفع أسعار الفائدة، يصبح الدولار أكثر جاذبية للمستثمرين وهذا يؤدي إلى زيادة الطلب على الدولار، مما يدعم قيمته.