السبت 02 مارس 2024 الموافق 21 شعبان 1445
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
أخبار

لميس الحديدي عن تصريحات سموتريتش: "تعبير عن الفشل والخيبة"

لميس الحديدي
لميس الحديدي

هاجمت الإعلامية لميس الحديدي؛ وزير المالية الإسرائيلي على خلفية تصريحاته حول مسؤولية مصر عن هجوم المقاومة الفلسطينية على غلاف غزة في السابع من أكتوبر الماضي.

وقالت الحديدي خلال برنامج "كلمة أخيرة" المذاع على قناة "اون": "عاد وزراء اليمين المتطرف يدوروا على شماعات جديدة لتعليق فشل الجيش الذي لا يقهر والاستخبارات التي لا تخطئ؛ لما فشلو ومازالوا يفشلون امام مجموعات من المقاومة تسليحها بدائي وبسيط؛ رجعت شماعة مصر تاني والمردي على لسان وزير المالية سموتريتش اللي أتكلم قبل كدة وبيحاول ينسى الصفقة اللي وجهتها له المقاومة والخيبة اللي خايفين يفتحوا فيها التحقيقات؛ قالوا جزء كبير من المسؤولية على ما حدث يوم 7 أكتوبر تقع على مصر".

وأضافت: "أنت مركز يابني؟ أنت نسيت مخابراتك الفاشلة وجيشك المسكين الاعرج اللي معرفش يصد صواريخ بدائية وجاي تدور على مصر؛ سيبت المخابرات العظمي وفشل قوة غزة اللي تحولت إلى قوة غزة للفنون الشعبية الاستعراضية ودا أقل ما توصف به قوة غزة لما هجمت عليها الفصائل الفلسطينية اللي معاها شوية أسلحة بسيطة".

وأضافت: "قوة غزة معرفتش تصد مجموعة صواريخ محلية وجريوا من الرعب؛ دا جيش متعود يقتل ولا يقتل؛ جيش متعود يهاجم ويقصف ولا يحارب فنسي سموتريتش أن أخر حرب حقيقة اتهزم فيها وأن مصر كانت الدولة الوحيدة اللي هزمت إسرائيل؛ واضح أن سموتريتش دة مسكين ويمكن مكانش اتولد وقت الحرب وعرف الذل والمهانة اللي اتعرض لها الجنود الإسرائيليين لما قهروا من الجيش المصري فيدور على مصر".

وتابعت: "كل شوية تحرش مع مصر؛ أصل مصر بتبعت الذخائر إلى غزة عبر الانفاق؛ الحكومة الإسرائيلية وصلت لمرحلة من الهذيان والجنان من كتر فشلها؛ نسيو الانقسامات الكبيرة داخل المجتمع الإسرائيلي والمظاهرات اليومية على بيوت الوزراء".

وواصلت: "سموتريتش طلب من نتنياهو أنه ميبعتش وفد للمفاوضات بكرة للقاهرة؛ ومن شوية أعلنوا أنه في وفد جاي لمصر؛ ياريت منستقبلوش أتمنى أن الوفد دة ياخد نفسه ويروح؛ بلا هدنة بلا صفقة بلا بتاع؛ الهدنة دي لصالح إسرائيل أكثر من أنها لصالح فلسطين عشان يطلعوا المحتجزين اللي هيموتوا عليهم".

واختتمت: "الهذيان الإسرائيلي وصل لاعلى مدى؛ دي مش أول مرة يوجه هذا السموترتيش سهامه الفاسدة لمصر دا تقريبا نفس الكلام اللي قاله في ديسمبر الماضي لما طالب أن تسمح مصر لأهل غزة بالمرور عبر الحدود مش عشان يهجرهم ويصفوا القضية لا قال عشان يسافروا لبلدان أخرى؛ هذا الهذيان لا يمكن تفسيره إلا بالفشل والخيبة والعجز".