السبت 22 يونيو 2024 الموافق 16 ذو الحجة 1445
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل

تغيير أم تعديل.. مصطفى بكري يكشف مصير الحكومة الحالية

الرئيس نيوز

قال الإعلامي مصطفى بكري، إن الحديث الدائر في الشارع المصري، عن التعديل أو التغيير الوزاري والحكومي المنتظر خلال الفترة المقبلة، موضحًا أن المواطن المصري يعاني اقتصاديًا في ظل ارتفاع أسعار بعض السلع، مؤكدًا أن الشعب يريد حكومة جديدة بمعنى الكلمة، ولا يريد الانتظار إلى 3 أو 4 شهور لإجراء التغيير الوزراي.

وأضاف "بكري"، خلال برنامجه "حقائق وأسرار"، عبر فضائية "صدى البلد"، مساء الخميس، أن الرئيس عبدالفتاح السيسي، ينحاز إلى المواطن المصري البسيط ويسعى لبناء دولة قوية وحديثة، مبينا أن الرئيس السيسي وجه الأجهزة المعنية بالإعداد لفترة مستقبيلة جديدة، ووضع استراتيجية جيدة لست سنوات مقبلة، على رأسها الاقتصاد.

وأوضح مقدم "حقائق وأسرار"، أن مصر بحاجة إلى حكومة قوية في ظل التحديات الجسام، قائلا: "بلدنا حولها حزام نار وهناك مخاطر تحاك بالدولة المصرية من الداخل والخارج، واللي طلبه الرئيس السيسي سيتم طرحه ورؤيته على أرض الواقع، والوصول إلى معدل النمو إلى 8%، مع زيادة المرتبات والنزول بمسار التضخم من 35.5% إلى 5%".

وشدد الإعلامي مصطفى، على أن الرئيس السيسي، يأمل ويسعى لبناء دولة حديثة، موضحا أن الجميع لابد أن يعي جيدا دور مصر في المنطقة وأنها الركيزة الأساسية للعالم والمنطقة، مضيفًا: "عايزين مصلحة الناس فقط وأملنا في ربنا وفيك كبير.. ده وقت التغيير".