السبت 20 أبريل 2024 الموافق 11 شوال 1445
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
اقتصاد مصر

رغم استيراد 116 ألف طن.. تلاعب التجار وتغيرات المناخ ترفع أسعار تقاوي البطاطس

تواصل وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي، حملات التفتيش على محطات ومنافذ بيع تقاوى البطاطس المستوردة، وذلك لضمان طرح جميع الكميات للمزارعين، في ظل الشكوى من ارتفاع أسعار التقاوي بشكل كبير بلغ 55 ألف للطن الواحد.

من جانبه قال الدكتور أحمد عصام رئيس الإدارة المركزية لفحص واعتماد التقاوى بالوزارة، أنه تم تكليف مهندسى الإدارة  بالتوجه إلى محافظة البحيرة مركز التوفيقية حيث يعتبر أكبر مركز لبيع تقاوى البطاطس وبورصة تقاوى البطاطس، حيث تم المرور على الشركات المستوردة ومنافذ بيع تقاوى البطاطس المرخصة حيث قامت اللجنة بفحص ومراجعة المستندات والتفتيش على جميع المخازن.

وأوضح أن حملات التفتيش مستمرة على منافذ بيع وثلاجات حفظ تقاوى البطاطس بجميع المحافظات مشيرا إلى ان كميات تقاوى البطاطس الواردة فعليا للبلاد حتى تاريخه أكثر من 116 ألف طن بناء على الإفراجات الجمركية الخاصة بالشحنات المستوردة، ومازالت شحنات أخرى في طريقها إلى موانئ مصر.

 135 ألف طن تقاوى بطاطس متاحة

وذلك، بالإضافة إلى 20 ألف طن ناتج محلى "الجيل الثالث" وبالتالي فإن هناك أكثر من 135 ألف طن تقاوى بطاطس متاحة للمزارعين في حين أن الاحتياجات الفعلية للزراعة بمصر تتراوح ما بين 110 إلى 120 ألف طن من تقاوى البطاطس.

كما أوضح إن الكمية التي تم استيرادها والكمية المنتجة محليًا تلبى احتياجات المزارعين لزراعة هذه العروة "العروة الصيفي" إلى أنه يلجأ بعض التجار إلى التلاعب فى الأسواق بإعادة البيع والشراء وإطلاق الشائعات الخاصة بانخفاض الكميات المستوردة بغرض تحقيق مكاسب مادية.

من جهته أكد الدكتور سيد خضر الخبير الاقتصادي، أن ارتفاع أسعار تقاوى البطاطس رغم الحملات التفتيشية، له تأثير سلبى على الكميات المنتجة والأسعار في السوق عند وجود المنتج، لافتًا إلى أن بعض السياسات المتبعة تؤثر على الإنتاج والأسعار فمثلًا، منها فرض الحكومة رسومًا جمركية على استيراد التقاوي أو توفر دعما مباشرا للمزارعين للحد من تأثير تكاليف الإنتاج العالية.

كما أوضح لـ"الرئيس نيوز"، أن التغير  من سوق إلى أخرى ومن فصل زراعي إلى آخر خاصة في ظل ارتفاع الأسعار بشكل سريع في العديد من المنتجات الزراعية يساهم في إضافة أعباء إضافية على المواطنين.

وأشار خضر، إلى عامل آخر وهو العوامل المناخية التي تلعب دورا في تحديد أسعار البطاطس حيث يعتمد نجاح زراعة البطاطس على العوامل المناخية مثل درجة الحرارة والرطوبة، إذا كان هناك تغيرات مناخية مفاجئة أو ظروف غير الملائمة لنمو البطاطس، فقد يتأثر الإنتاج ويقل العرض، مما يؤدي إلى ارتفاع أسعارها، التكاليف الإنتاجية حيث يتأثر سعر البطاطس.