الجمعة 09 ديسمبر 2022 الموافق 15 جمادى الأولى 1444
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements
عاجل
أخبار

وزير التعليم: الدولة تتبنى خطة طموحة لإصلاح التعليم قبل الجامعي

الدكتور رضا حجازى
الدكتور رضا حجازى

شارك الدكتور رضا حجازي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، مساء أمس، في الندوة التثقيفية التي نظمها حزب مستقبل وطن، للتعرف على جهود ورؤية الوزارة المستقبلية.

وقال الوزير إن الدولة تتبنى خطة طموحة لإصلاح التعليم قبل الجامعي، لتتحول من التعليم إلى التعلم، مشيرًا إلى أن الوزارة تحقق إنجازات ملموسة للإسهام في بناء الإنسان المصري من خلال نظام تعليم عصري يرقى إلى أحدث المعايير العالمية وتطوير عملية التدريس والتعلم لضمان التأكد من تحصيل الطلاب لنواتج التعلم الحقيقية مع دمج وتحقيق الاستفادة القصوى من التكنولوجيا الحديثة في تحسين جودة العملية التعليمية".

واستعرض الدكتور رضا حجازى رؤية الوزارة المستقبلية لتطوير التعليم، مشيرًا إلى أن السيد الرئيس أطلق عام 2018 استراتيجية بناء الإنسان المصرى، حرصًا من سيادته ومن الدولة المصرية على تعلم أبنائنا بشكل أفضل، ولإنتاج المعرفة والمهارات والجدارات، وإكساب الطلاب سمات شخصية تؤهلهم للتعلم مدى الحياة، وهذا يتماشى مع كل الاتفاقيات العالمية والثورة الصناعية الرابعة والخامسة، والتحول الرقمي والتعليم للمستقبل.

تطوير التعليم ضرورة حتمية

وأكد الوزير أن تطوير التعليم ضرورة حتمية، مشيرًا إلى ضرورة اكتشاف الموهوبين والفائقين فهم من يستطيعون صنع الفارق فى المستقبل، حتى نصل إلى التعليم المنتج للإبداع.

كما أكد الوزير أن ما تم من بناء وتطوير لابد أن يستكمل؛ لتحقيق التطوير بخطوات ملموسة على أرض الواقع مما يتطلب وعى المجتمع والمسئولين بإدارة التغيير، مشيرًا إلى أنه لابد من استكمال التطوير لتحقيق القيمة المضافة والإسراع فيه للحصول على مكتسبات هذا التطوير، وخاصة تنفيذ آليات على أرض الواقع من خلال مناهج عالمية ومعلم متميز، ومدارس على مستوى عالٍ لتكون البيئة الداعمة لهم، كل ذلك بتعاون ودعم أولياء الأمور.

وأشار الوزير إلى ضرورة  الاستفادة من النماذج الناجحة مثل مدارس النيل التى تتضمن مناهج معتمدة من كامبردج،  ومدارس STEM التي تعد من النقاط المضيئة فى التعليم المصري وتحتوى على التكامل بين المناهج وطرق البحث العلمى فى مجال التكنولوجيا والرياضيات والمشروعات البحثية فأصبح طلابها سفراء لهذه المدارس عالميًا، بالإضافة إلى المدارس اليابانية التى تدرب الطلاب على الانضباط وأساليب التربية والنظام والالتزام وتحمل المسئولية.

وقال الوزير إن التعليم مسئولية مجتمع وليس مسئولية وزارة بعينها، وبناء الإنسان المصرى مسئولية عدة وزارات،  تتكامل مع بعضها البعض، فعلى سبيل المثال تتعاون وزارة الشباب والرياضة مع التربية والتعليم فى تنفيذ اليوم الرياضى والمساعدة على اكتشاف المواهب الرياضية، وإلقاء الضوء عليها ورعايتها، وكذا التعاون مع وزارة الثقافة من خلال الأنشطة الثقافية".

كما تطرق الدكتور رضا حجازي إلى الاستعدادات للعام الدراسي الجديد ودمج التكنولوجيا بكافة أنواعها في العملية التعليمية من خلال تطبيق فترات المشاهدة للقنوات التعليمية "مدرستنا (1، 2، 3)" بمختلف مراحل التعليم، مما سيساهم بشكل فعال في توفير وقت كاف؛ لممارسة الأنشطة بمختلف أنواعها، والمساهمة في اكتشاف الموهوبين ورعايتهم.

وأشار الوزير إلى أهمية توفير بيئة عمل مناسبة للمعلمين؛ تتميز بالاحترام والتقدير، وتليق بمكانتهم المتميزة، وتضمن أداءهم لرسالتهم السامية على الوجه الأمثل، مشيرًا إلى أنه في الاحتفال بعيد المعلم سيتم الإعلان عن مبادرة "أنا المعلم" والتي من خلالها سيتم تقديم خدمات للمعلم، ومبادرة السيد رئيس الجمهورية باختيار وتدريب 1000 معلم من المعلمين الشباب؛ ليتلقوا برنامجًا تدريبيًا متميزًا ليصبحوا مديرين مدارس، فضلًا عن تكريم عدد من المعلمين المتميزين أصحاب القصص الملهمة.

وبالنسبة لامتحانات الثانوية العامة، أوضح الوزير أنه سيتم الإعلان عن مواصفات الامتحان ليكون الطالب مستعدًا لها على الوجه الأمثل، بالإضافة إلى  تدريب 5000 معلم على النظام الجديد والممارسات التدريسية وكيفية إعداد مفردات اختبارية على هذا المستوى.

Advertisements
Advertisements