الأربعاء 17 أبريل 2024 الموافق 08 شوال 1445
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
أخبار

هل تراجعت أسعار السيارات في السوق؟ خبير يوضح

أرشيفية
أرشيفية

أكد محمود خيري؛ خبير أسواق السيارات؛ أن هناك تراجعا في الأسعار نتيجة تخلي التجار على "الأوفر برايس" الذي تم تطبيقه خلال الفترة الماضية.

وقال خبير في مداخلة مع برنامج "صالة التحرير" المذاع على قناة "صدى البلد": "هناك حراك في أسعار السيارات ولكن ليس فيما يخص الأسعار الرسمية؛ ما يحدث يخص الاوفر برايس الذي كان وصل لأرقام مذهلة".

وأضاف: "الاوفر برايس وصل إلى مليون جنيه فوق سعر السيارة الرسمي في الفئة الاقتصادية وسعر الدولار كان محسوب على سعر الـ 100 جنيه؛ واعتقد أن هناك نسبة قليلة خدعت وقامت بالشراء؛ في الوقت الحالي حدث تنازل عن الاوفر برايس والتاجر خفض المبلغ ولكن الأسعار الرسمية مازالت كما هي".

وتابع: "كان هناك مجموعة سيارات اقتصادية متعدد الاستخدامات ومتوسطة الحجم بعضها أوروبي وبعضها كوري وأسعار هذه السيارات كانت بين 3 مليون و300 إلى 3 مليون و800 وهذه السيارات موجودة الأن بسعر 2 مليون و600 ألف إلى 2 مليون و200 ألف ومازالت الدولار محسوب في سعر السيارة بـ 72 جنيه".

وواصل: "هناك سيارات موديل 2022 ظهرت في الأسواق حاليا وكانت مخزنة؛ التاجر الذي اشتري السيارات بدولار بسعر 73 جنيه عدد قليل للغاية والسيارات موجودة لدى التوكيلات منذ تم تحجيم السيارات وكانت السيارات تخرج من المناطق الحرة بأوراق استخدام شخصي".

وأوضح: "هناك سيارة اقتصادية الأكثر انتشارا في مصر؛ كانت أقصى فئة فيها 380-410 ألف جنيه ووصل سعرها إلى 2 مليون و650 ألف جنيه؛ وهذه السيارة تراجع سعرها إلى مليون و850 ألف جنيه والدولار فيها محسوب على 74 جنيه".

وأكمل: "لابد من تدخل الدولة لأن ما يحدث في سوق السيارات جزء من الضغط على السوق السوداء للدولار؛ المواطن حر في قراره ولكن أعتقد أن من يغتنم الفرصة الان هم المغتربين والاستفادة من مبادرة السيارات".

واختتم: "الوضع الحالي يقول يجب أن يهدأ الشراء حتى تستقر العملة؛ أسعار السيارات المستعملة حاليا تتحرك إلى التراجع والسيارات الاقتصادية الصغيرة فيها حركة ما بين 100 أو 150 ألف جنيه ولكن السوق سوف يجبر من يتمسك بارتفاع السعر على التراجع".