الثلاثاء 27 فبراير 2024 الموافق 17 شعبان 1445
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
عرب وعالم

باحث يكشف عن دلالات مثول إسرائيل أمام محكمة العدل الدولية

أرشيفية
أرشيفية

أكد أبوبكر باذيب الباحث في الشؤون الاستراتيجية؛ أن وضع إسرائيل في موقع المتهم أمام محكمة العدل الدولية يعد مسار تاريخي يأخذ يعد رمزي وسياسي.

وقال باذيب في مداخلة مع قناة "القاهرة الإخبارية": "إسرائيل اليوم موجودة في محكمة العدل الدولية وسوف تأتي أمام المحكمة لتقول أنا لست مذنبة؛ أن تأتي إسرائيل بعد 75% من الغول في احتلالها أمام المحكمة أيا كانت الحجج التي تضعها اليوم هي لن تستطيع أن تدافع لأن الصور تتحدث حاليا".

وأضاف: "الصورة تتحدث أحيانا وقد لا نحتاج إلى وضع كثير من البراهين؛ السياسة تتعامل بالقدرة على توثيق الحدث والمسارات التاريخية؛ الغرب ليس منفتح على محاكمة الاحتلال الإسرائيلي ولكن وجود إسرائيل اليوم أمام المحكمة يوضح أن العالم شاهد شيء لم يكن موجودا من قبل".

وتابع: "جزء من سياسة وأليات محكمة العدل الدولية أنها تنظر في القضية وبالتالي تخضعها للأخذ والعطاء في كثير من التفاصيل".

وأوضح: "لابد أن نأخذ بعيد الاعتبار أنه من أجل اثبات حججنا لابد أن نعرف أن العالم يتعامل بازدواجية معايير بكل معاني الكلمة؛ لا أتصور أن تتخذ قرارات لحماية الشعب الفلسطيني ولكن ليست المقاومة فقط بالبارود ولكن بالمستويات السياسية والقانونية؛ نحن أمام خطوة يمكن أن يتم البناء عليها مستقبلا".

وواصل: "يمكن البناء اليوم على ما يحدث في لاهاي اليوم مستقبلا ويمكن البناء على ذلك على مستوى التعويضات واتهام الافراد وإعادة الاعمار".

وبدأت محكمة العدل الدولية في لاهاي، اليوم الخميس، جلسات استماع تتعلق بقضية طالبت فيها جنوب أفريقيا بتعليق عاجل للحملة العسكرية الإسرائيلية في قطاع غزة وتتهم فيها إسرائيل بارتكاب إبادة جماعية بحق الفلسطينيين.

وخلال جلسات على مدى يومين ستستمع المحكمة لمبررات جنوب أفريقيا لرفع القضية اليوم الخميس ورد إسرائيل على ذلك غدا الجمعة.

ومع بدء جلسات الاستماع، قال ممثل جنوب أفريقيا أمام محكمة العدل، إن إسرائيل شنت هجوما كبيرا على قطاع غزة وانتهكت اتفاقية منع جرائم الإبادة الجماعية.

ومن المتوقع أن يصدر حكم في وقت لاحق من هذا الشهر بشأن الإجراءات العاجلة لكن المحكمة لن تصدر حكمها فيما يتعلق باتهامات الإبادة الجماعية في نفس الوقت.