الأربعاء 24 أبريل 2024 الموافق 15 شوال 1445
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
أخبار

الإسكان الاجتماعي: لن نقف عند المليون وحدة.. وكل من قدم على شقة سيحصل عليها

 مي عبد الحميد -
مي عبد الحميد - رئيس صندوق الإسكان الاجتماعي

أكدت المهندسة مي عبد الحميد؛ رئيس صندوق الإسكان الاجتماعي ودعم التمويل العقاري؛ هناك كثيرين قاموا بالتشكيك في مشروعات الإسكان ومصداقيتها موضحة أن الحقيقة أثبتت خطأهم.

وقالت عبد الحميد خلال برنامج "على مسؤوليتي" المذاع على قناة "صدى البلد": "الناس شاهدت أن جميع المستحقين حصلوا على السلع وهناك مليون و600 ألف تقدموا للحصول على وحدات سكنية وكل من يتقدم كما أكد السيد الرئيس يجب أن يحصل على وحدة سكنية".

وأضاف: "لن نقف عند المليون وحدة سكنية لأن لدينا صندوق يوفر التمويل المستدام من أجل الاستمرار في المشروع؛ الجميع كان يشكوا من أزمة السكن ولكن الان سنويا نطرح إعلانات؛ وقمنا بتسليم 580 ألف وحدة سكنية".

وتابع: "بداية من العام الجديد سوف نقوم بتسليم 200 ألف وحدة وهناك وحدات يتم انشائها على الأرض وخلال سنوات قليلة سوف يتم تسليم مليون وحدة سكنية؛ نتحدث عن منخفضي الدخل وأخر تعريف لمنخفضي الدخل؛ الأعزب دخله 10 ألاف جنيه والاسرة 13 ألف جنيه كما وفرنا 25 ألف وحدة سكنية لمتوسطي الدخل بحد أقصى للدخل 14 ألف جنيه وفي المرحلة المقبلة سوف نعيد تعريف متوسطي الدخل".

وأكمل: "نطرح شقق كاملة التشطيب مساحة 90 متر وجاهزة على السكن ومكونة من 3 غرف وصالة ونتحدث عن جودة حياة مختلفة تماما عن الإسكان الذي كان يتم إنشائه في السابق وكل إعلان نقوم بالتحسين والتغير وما نقدمه حاليا منتج في منتهي الفخامة كما أشار الخبراء الأجانب".

وأوضحت: "زرت الإسكان منخفض التكاليف في كثير من دول العالم ووجدت أن مستواه أقل مما نقوم به كثيرا؛ وما حدث نقلة نوعية كبيرة والقطاع المصرفي دخل معنا بكثافة والموضوع ليس في صعوبة بناء الوحدة ولكن دخول البنوك في تمويل الإسكان منخفض الدخل أمر نفتخر به حول العالم".

واختتمت: "بعض الدول تريد نقل التجربة المصرية في هذا المجال؛ واسبوعين هناك زيارات من مسؤولين في دول أخرى ويقومون بزيارة الوحدات التي قمنا بإنشائها؛ التمويل العقاري هو الالية التي نعتمد عليها حتى نستطيع الاستمرار في المشروع؛ البنوك أنفقت 66 مليار جنيه تمويل عقاري والعملاء يسددون المقدم ونحن نسدد دعم نقدي وصل إلى 6 مليار بالإضافة إلى قيام وزارة المالية بدعم فارق الفائدة من 7% إلى 24%".لا