السبت 20 أبريل 2024 الموافق 11 شوال 1445
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
أخبار

خبير اقتصادي يضع روشتة للتخفيف من أثر الأزمة الاقتصادية

مصطفى بدرة - الخبير
مصطفى بدرة - الخبير الاقتصادي

أكد الدكتور مصطفى بدرة؛ الخبير الاقتصادي؛ أن غياب الرقابة على الأسواق والسلع ساهم بشكل كبير في ارتفاع الأسعار بشكل غير طبيعي.

وقال بدرة خلال برنامج "صالة التحرير" المذاع على قناة "صدى البلد": "غياب الرقابة عن الأسواق شيء محزن؛ المواطن يئن وارتفاع الأسعار يزيد يوم بعد يوم وكلنا نعلم أن هناك أزمة في الأسعار منذ سنتين أو ثلاثة ويجب أن تكون كافة الأجهزة المعنية على قلب رجل واحد".

وأضاف: "خلال الفترة الماضية كان هناك أزمة في السجائر؛ وحين نجد أزمة في سلعة نسأل المنتج في البداية هل انتجت الشركة الكميات المعتادة؟ تقول نعم؛ حل حصل الموزعين على المنتج؟ الإجابة نعم ولكن المواطن لا يحصل على حقه في السلعة وهو ما يعني غياب الرقابة". 

وتابع: "هناك عدد من الأطر لحماية المواطن من ارتفاع الأسعار ولكن الاطار الأساسي هو الرقابة؛ المواطن يمكن أن يستغني عن بعض الأمور ولكن لا يستطيع الاستغناء عن أمور أخرى؛ على سبيل المثال وسائل النقل التي تستخدم التطبيقات الالكترونية دون رقابة والاقتصاد الموازي أيضا؛ نريد حماية المواطن وزيادة حصيلة الموازنة".

وواصل: "يجب أن تكون هناك رقابة حاكمة وحاسمة على كل التجار؛ الزراعات واللحوم البيضاء والحمراء فيها زيادة ولكن ليس بالشكل الذي يظهر امام المواطن؛ الرقابة بمنتهي البساطة أن السلعة أو الخدمة تخرج من يد المنتج وعليها 10 أضعاف من الأرباح الجزافية؛ وليس عليها تقدير وبالتالي السلاسل بين المصنع والمستهلك فيها عدد كبير جدا والسلاسل يجب أن تتراجع".

وأوضح: "يجب فتح أسواق النصف جملة ويجب ألا يكون هناك زيادة في الضرائب أو زيادة في أسعار الطاقة خلال الستة أشهر القادمة؛ تقرير البنك المركزي يقول إن هناك زيادة في التضخم رغم تراجع الأسعار عالميا ولكن الأزمة في تزايد دائما؛ المواطن في التضخم اليوم بدون رقابة والفائدة في ارتفاع وتغير كبير في أسعار الصرف وهو ما يثقل على المواطن بشكل أكبر".

وتعاني البلاد من أزمة اقتصادية خانقة منذ اندلاع الحرب الروسية – الأوكرانية وارتفاع غير مسبوق في نسبة التضخم وتراجع في قيمة الجنيه المصري.