الإثنين 26 فبراير 2024 الموافق 16 شعبان 1445
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
أخبار

رئيس شعبة مواد البناء يعلق على ارتفاع أسعار الحديد

كشف المهندس أحمد الزيني؛ رئيس شعبة مواد البناء بالغرف التجارية؛ أسباب ارتفاع أسعار حديد التسليح على الرغم من انخفاض أسعار الخام على مستوى العالم.

وقال الزيني في مداخلة هاتفية مع برنامج "المصري أفندي" المذاع على قناة "المحور": "أسعار الحديد مرتفعة في مصر لعدم وجود منافسة في السوق وفرض رسوم على الحديد المستورد وعدم السماح للتجار أو المستوردين باستيراد خام البيلت لمد المصانع بالخام ولغياب الرقابة وغياب الدولة عن الأسواق".

وأضاف: "منذ شهرين وهناك حالة من الفوضى تسيطر على سوق الحديد سواء في التسعير أو في المعروض؛ نريد فتح الاستيراد كما حدث الامر مع الذهب؛ حين قلنا سوف نستورد 150 جرام فوجدنا سعر الذهب يتراجع 600 جنيه".

وتابع: "رسوم الإغراق على الحديد المستورد موجودة منذ 6 سنوات؛ من أجل حماية الصناعة الوطنية؛ نحن نحمي مجموعة من المنتجين؛ من يحمي الشعب المصري؟ من يحمي الـ 100 مليون مواطن".

وأكمل: "هناك مصانع تبيع الحديد بـ 32 ألف وهناك مصانع أقل جودة تبيع بسعر 39 ألف؛ هناك فوضى في التسعير؛ المصانع من المفترض أن تخطر قطاع التجارة الداخلية بوزارة التموين كميات الإنتاج وسعر البيع؛ ولكن أين المراقبة أو المتابعة؟ لا يوحد متابعة أو مراقبة ولا يوجد استيراد ولا منافسة".

وواصل: "لو أعلنت الحكومة الغاء سوم الإغراق سوف يتراجع سعر الحديد دون استيراد؛ لو نزلت الجهات الرقابية على المصانع والمخازن والوكلاء وراجعت الأسعار سوف يتراجع سعر الطن 5 ألاف جنيه على الفور؛ كل الجهات المعنية لديها علم بما يحدث في السوق المصري في كل القطاعات ولا جديد يحدث".

وشهدت أسعار حديد التسليح ارتفاعا غير مسبوقا في مصر خلال الفترة الماضية حيث تجاوز الـ 40 ألف جنيه للطن الواحد وذلك وسط حالة من الفوضى في الأسعار.

وارتفعت أسعار الحديد خلال بداية تعاملات اليوم الخميس 11 مايو 2023 في الأسواق المصرية، بينما انخفضت أسعار الأسمنت في المقابل.

وكانت الدولة قد فرضت رسوما للأغراض خلال السنوات الست الماضية على الحديد المستورد وهو الامر الذي أوقف عمليات الاستيراد من الخارج.