الإثنين 17 يونيو 2024 الموافق 11 ذو الحجة 1445
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
أخبار

هل تستخدم روسيا السلاح النووي للرد على هجوم الكرملين؟

مبني الكرملين
مبني الكرملين

أكد اللواء سمير فرج؛ الخبير الاستراتيجي أن القوات الروسية قد نجحت في السيطرة على 20% من مساحة الأراضي الأوكرانية بعد أكثر من عام من اندلاع القتال.

وقال فرج في مداخلة هاتفية مع برنامج "صالة التحرير" المذاع على قناة "صدى البلد": "مر أكثر من عام منذ اندلاع الحرب الروسية – الأوكرانية؛ ونجحت القوات الروسية في الاستيلاء على 20% من الأراضي الأوكرانية".

وأضاف: "روسيا وأوكرانيا يصدران ثلث كميات الحبوب في العالم؛ وهناك اتفاقية الحبوب بين الدولتين التي سوف تنتهي بحلول 15 أبريل الجاري وروسيا ترفض تمديدها حتى الأن".

وتابع: "على مستوى المعارك تدور معركة باخموت في الوقت الحالي ومن المتوقع أن تسقط خلال أسبوع أو أسبوعين ولكن المشكلة الكبرى هو ما حدث منذ أيام وهو الاعتداء على مبني الكرملين الروسي بطائرتين مسيرتين؛ أوكرانيا نفت علاقتها بالهجوم ولكن روسيا أكدت على انها سوف تقوم بالرد".

وأكمل: "الجميع يشعر بالاستغراب للاعتداء على الكرملين لأن روسيا لديها أفضل منظومة دفاع جوي؛ الولايات المتحدة كانت قد حذرت أوكرانيا من الهجوم على الأراضي الروسية لأن الهجوم يعني أن الرد الروسي سيكون باستخدام السلاح النووي التكتيكي".

وأوضح: "روسيا سوف تحتفل في التاسع من مايو الجاري بيوم النصر على النازية؛ وسوف تقوم بعمل احتفال كبير والجميع ينتظر الرد الروسي على حادث الاعتداء على الكرملين".

وكانت طائرتين مسيرتين قد هاجمتها الكرملين وهو مقر إقامة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين فيما أشارت روسيا بأصابع الاتهام إلى أوكرانيا وأكنت أنها وراء الحادث.

وأشار الكرملين في بيان "طائرتان مسيرتان استهدفتا الكرملين. ونتيجة الإجراءات التي اتخذها الجيش والأجهزة الأمنية الخاصة في الوقت المناسب باستخدام أنظمة الرادار تم تعطيل الطائرتين".

وأضاف "نعد هذه الأفعال عملا إرهابيا مخططا له ومحاولة لاغتيال الرئيس قبيل الاحتفال بيوم النصر وموكب التاسع من مايو الذي من المقرر أيضا أن يحضره ضيوف أجانب".

ونفى الرئيس الأوكراني، فلوديمير زيلينسكي، يوم الأربعاء، استهداف بلاده الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أو العاصمة الروسية موسكو، مؤكدا أن الجيش يقاتل فقط على الأراضي الأوكرانية.

 ونفت كييف أي صلة لها بالواقعة التي أفاد بها الكرملين، وقال أحد كبار معاوني الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي إنها إشارة على أن الكرملين يخطط لهجوم كبير جديد على أوكرانيا.