الجمعة 03 فبراير 2023 الموافق 12 رجب 1444
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements
عاجل
اقتصاد مصر

الشركات الناشئة المصرية تجمع تمويلات بقيمة 517 مليون دولار في 2022

الرئيس نيوز

تصدرت الشركات المصرية الناشئة قائمة الشركات الأكثر إبراما للصفقات في عام 2022 مقارنة بالعام السابق له، وفقا لتقرير ماجنيت عن الاستثمار المخاطر.

وتمكنت الشركات الناشئة المصرية من إبرام 160 صفقة استثمار بتراجع 3% عن عام 2021.

فيما جاءت الشركات الإماراتية في المركز الثاني بعدد 153 صفقة وبتراجع 11% عن عام 2021.

وحلت الشركات السعودية ثالثا من حيث عدد الصفقات بعدد 144 صفقة بتراجع قدره 3%.

وبحسب التقرير، حققت الشركات الناشئة المصرية نموا طفيفا في حجم التمويلات المنجذبة في 2022 مقارنة بالعام السابق له.

وتمكنت الشركات المصرية من جذب تمويلات بقيمة 517 مليون دولار في 2022 بنمو قدره 3% عن العام السابق له.

فيما تمكنت الشركات الإماراتية من جذب تمويلات بقيمة 1.19 مليار دولار وبتراجع قدره 20%، لتظل كأكبر حصة تمويلية بالشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

وحلت الشركات السعودية ثانيا بالترتيب من حيث قيمة التمويلات وذلك بعد أن جذبت 987 مليون دولار بنمو قدره 72% عن عام 2021.

وبحسب تقرير ماجنيت، نجحت الشركات الناشئة بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا من جمع تمويلات بقيمة 3 مليارات دولار خلال عام 2022 من خلال 627 صفقة.

وسجل عدد الصفقات المبرمة في المنطقة تراجعا بنسبة 8% مقارنة بعام 2021.

فيما أوضح التقرير زيادة في حجم التمويلات مقارنة بعام 2021 بنسبة بلغت 10%.

وقال التقرير إن الأسواق العالمية تأثرت بانهيار سوق الأسهم، والتضخم، وارتفاع أسعار الفائدة، ما أثر على نشاط رأس المال الاستثماري بحلول نهاية عام 2021.

وعلى الصعيد العالمي، انخفض التمويل في الربع الأول من عام 2022 بنسبة 20% مقارنة بالربع السابق، وفقًا لـ Crunchbase.

ونتيجة لذلك انتهى الربع الأول في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بجمع تمويلات بلغت نحو 30% من إجمالي التمويل المسجل حسب المنطقة طوال عام 2022.

وظهر التباطؤ الاقتصادي في الأسواق الناشئة خلال الأرباع القليلة الماضية عندما شهد الربع الثاني في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا تراجع الصفقات بنسبة 23%.

وسجلت الشركات الناشئة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا سبع جولات بقيمة أكبر من 100 مليون دولار خلال العام استحوذت على 32% من إجمالي رأس المال المنتشر في المنطقة.

وارتفع متوسط حجم الجولة التمويلية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا إلى 5.8 مليون دولار بنمو قدره 18% على أساس سنوي.

ورغم الضغوط الاقتصادية العالمية، فإن رأس المال المخاطر شهد نموا ولو بشكل طفيف خلال العام الماضي.

وشهدت التمويلات التي اجتذبها الشركات الناشئة نموا لتسجل 3.1 مليار دولار في 2022 مقابل 2.9 مليار دولار في 2021، وفقا للتقرير.

"لكن إذا نظرنا لتسلسل النمو في تمويلات تلك الشركات بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا سنجد أن عام 2022 هو الأقل من حيث النمو على أساس سنوي"، بحسب التقرير

وأشار التقرير إلى أنه في عام 2021 تجاوزت نسبة النمو 100% عن عام 2020 والذي بلغت حجم تمويلاته نحو 1.06 مليار دولار، ولعل ذلك يعود لتأثر الاستثمارات بالأوضاع الخاصة بكورونا في 2020.

في حين كانت تمويلات الشركات الناشئة خلال 2019 نحو 923 مليون دولار مقابل 863 مليون دولار في 2018، وفقا للتقرير.

Advertisements
Advertisements