الخميس 02 فبراير 2023 الموافق 11 رجب 1444
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements
عاجل
أخبار

القصة كاملة لواقعة مستشفى قويسنا المركزي في المنوفية

صورة من الفيديو
صورة من الفيديو

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو جديد من داخل مستشفى قويسنا المركزي بالمنوفية، لمدير المستشفى وهو يتحدث لطاقم التمريض عقب واقعة الاعتداء على بعضهم، مساء أمس الأول الخميس.

وقال مدير المستشفي في الفيديو إن دوره ينتهي في تقديم الأوراق إلى جهات التحقيق، وأي ضرر بعد ذلك يحدث للتمريض هو غير مسئول عنه، مضيفا أنه وقف وأحضر قيادات مديرية الصحة حتى تحرير المحضر.

وأضاف أنه لا يوجد خطأ طبي من الطاقم الطبي، والمريضة محولة بإجهاض منذر ولا دخل للعاملين بذلك، وهذا مثبت من خلال الأوراق التي ستقدم لجهات التحقيق.

فيما استكملت الدكتورة رشا خضر وكيل مديرية الصحة بالمنوفية، الحديث خلال الفيديو المتداول، قائلة إن الأسرة حررت محضرا بما حدث، وأنها سمعت بتقديم تقرير طبي بإجهاض المريضة، وأوضحت لطاقم العاملين أن الأسرة مستعدة للصلح وتقديم الاعتذار لأنهم أخطأوا بالفعل.

وأكدت وكيل مديرية الصحة بالمنوفية أنها لا تضغط على العاملين بقبول صلح، وهم أصحاب القرار الأول والأخير في هذا الأمر، ولو لم يتم التصالح سيكون محضر أمام محضر.

أول إجراء من وزير الصحة

من جانبه، تابع الدكتور خالد عبدالغفار وزير الصحة والسكان، واقعة الاعتداء على أعضاء هيئة التمريض، مساء  أمس الخميس، في مستشفى قويسنا المركزي، بمحافظة المنوفية.

وقال الدكتور حسام عبدالغفار، المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان، إن الوزير وجه باتخاذ كافة الإجراءات القانونية، وتحرير محضر شرطة باسم المستشفى، لضمان الحفاظ على حقوق أعضاء هيئة التمريض، وحق الدولة فيما لحق بالمستشفى من تلفيات.

وأضاف أنه فور حدوث الواقعة، أصدر الوزير تعليماته لوكيل الوزارة في المنوفية، بالتوجه إلى المستشفى، وإعداد تقرير تفصيلي عن الواقعة، وأسبابها وملابساتها، وما لحق بأعضاء هيئة التمريض من إصابات، وحصر تلفيات المستشفى.

نقيبة التمريض تطالب بتحقيق موسع

وطالبت كوثر محمود  نقيبة التمريض، الجهات المعنية بفتح تحقيق سريع في الواقعة، واتخاذ الإجراءات القانونية العاجلة ضد الشخص المتسبب في الحادث، مؤكدة أن الدكتور خالد عبد الغفار، وزير الصحة فور علمه بالحادث والاعتداء على طاقم التمريض، تواصل على الفور مع الجهات المعنية لاتخاذ الإجراءات اللازمة لإرجاع حقوق الممرضات وفريق التمريض، وضمان حمايتهم أثناء تأدية عملهم.

وشددت نقيب التمريض  في بيان صحفي لها على أنها لن تتنازل عن حقوق أعضائها من فريق التمريض، وغيرهم الذين يؤدون دورهم على أكمل وجه دون تقصير، مطالبة بضرورة التصدي لأي حالات اعتداء على أطقم التمريض في المستشفيات، حيث أن ترويع الأطقم التمريضية لن في صالح تطوير المنظومة الصحية.

Advertisements
Advertisements