الجمعة 09 ديسمبر 2022 الموافق 15 جمادى الأولى 1444
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements
عاجل
عرب وعالم

"أوبك بلس": مخاطر الركود العالمي تبرر خفض إنتاج النفط

الرئيس نيوز

دافع أعضاء تجمع أوبك بلس للدول المصدرة للنفط عن قراره المثير للجدل بخفض إنتاجه اليومي بمقدار مليوني برميل اعتبارا من بداية الشهر المقبل، وقال إن تزايد مخاطر حدوث ركود اقتصادي عالمي يبرر قرار خفض الإنتاج.

ونقلت وكالة بلومبرج للأنباء عن وزير النفط الإماراتي سهيل المزروعي القول إن قرار خفض الإنتاج صدر وفق حسابات العرض والطلب فقط، وإن استمرار تراجع أسعار الخام منذ إعلان قرار خفض الإنتاج في 5 أكتوبر الحالي يؤكد صواب القرار.

كما تبنى وزراء النفط في الكونغو وغينيا الاستوائية نفس الموقف، في حين قال أمين عام منظمة البلدان المصدرة للبترول أوبك إن المجموعة لم يكن لديها خيارات سوى التحرك الاستباقي.

وقال هيثم الغيس أمين عام أوبك خلال مشاركته في أسبوع الطاقة الأفريقي بمدينة كيب تاون بجنوب أفريقيا اليوم الثلاثاء إن سوق النفط تواجه "احتمالا حقيقيا لحدوث ركود اقتصادي وهو ما يمكن أن يكون قد بدأ بالفعل".

وأضاف أن "هناك توافق بين الوزراء (في أوبك بلس) على ضرورة التحرك الآن لمنع وقوع أزمة فيما بعد".

يذكر أن قرار أوبك بلس الذي يضم دول أوبك بقيادة السعودية والدول النفطية الحليفة من خارجها بقيادة روسيا خفض الإنتاج بمقدار مليوني برميل يوميا أثار حربا كلامية بين الولايات المتحدة والسعودية.

واتهم البيت الأبيض المملكة العربية السعودية بإجبار الدول الأخرى على خفض الإنتاج والانحياز إلى جانب روسيا في حربها العدوانية ضد أوكرانيا. وقالت وكالة الطاقة الدولية إن قرار أوبك بلس يمكن أن يدفع الاقتصاد العالمي إلى الركود.

وخلال الأسبوع الماضي أكدت العديد من دول أوبك بلس ومنها السعودية أن قرار خفض الإنتاج استند إلى اعتبارات اقتصادية بحتة.

Advertisements
Advertisements