السبت 10 ديسمبر 2022 الموافق 16 جمادى الأولى 1444
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements
عاجل
أخبار

مدير الشؤون المعنوية السابق يكشف أسباب رفض المشير طنطاوي لقاء شارون

الرئيس نيوز

أكد اللواء سمير فرج؛ مدير إدارة الشؤون المعنوية السابق بالقوات المسلحة؛ أن كل ما يحدث على أرض مصر من أحداث يتم تسجيله وحفظه في القوات المسلحة.

وقال فرج في تصريحات لبرنامج "الحكاية" المذاع على قناة "إم بي سي مصر": "القوات المسلحة بعد حرب أكتوبر 1973 جمعت القادة في أكاديمية ناصر العسكرية لمدة ستة أشهر وتم تسجيل الحرب بالكامل".

وأضاف: "أحضرنا سجلات الحوادث وتم تسجيل حرب أكتوبر بالكامل ولدينا غرفة حفظ رئيسة عظيمة مضادة للحريق ومؤمنة تماما ويحفظ فيها كل شيء".

وتابع: "جميع لقاءات المجلس الأعلى للقوات المسلحة من 25 يناير حتى تسليم السلطة مسجلة بالصوت والصورة وكان يأتي تقرير من ميدان التحرير ويتم تسجله ويوم محاصرة وزارة الدفاع كل شيء مسجل في سجل سير الحوادث وكل شيء خاص بالفترة مسجلة بنسبة 95% لا يوجد مكالمة تتلم ألا وكانت تسجل".

وتطرق فرج للحديث عن علاقته بالراحل المشير محمد حسين طنطاوي وزير الدفاع الأسبق لافتا أنه التقاه للمرة الأخيرة قبل 3 شهور من وفاته.

وأوضح: "كنت طالبا في الكلية الحربية وكان مدرسا لي وعملت مع المشير لمدة 20 عاما؛ المشير طنطاوي ذهب إلى الجزائر وساعد الجزائريين في إنشاء الكلية الحربية بعد الاستقلال".

وأكمل: "المشير طنطاوي حارب في خمسة حروب؛ وكان أحد أبطال حرب أكتوبر وتولي قيادة القوات المسلحة في فترة صعبة وفرض الانضباط ورفع من شأن معيشة الجندي وغيرها".

وأوضح: "رئيس الوزراء الإسرائيلي شارون طلب مقابلة طنطاوي حين كان في زيارة لمصر للقاء الرئيس مبارك في شرم الشيخ وحين أخبره مبارك برغبة شارون قال له لو اللقاء من أجل العمل فلا مشكلة أما إذا لم يكن كذلك فسوف أعتذر عن لقائه وبالفعل رفض طنطاوي لقاء شارون".

واختتم: "حين سآلت المشير طنطاوي عن أسباب رفضه لقاء شارون قال لي لقد حارب أمامي 3-4 أيام وقتل جنودي كيف أضع يدي في يده".

Advertisements
Advertisements