الثلاثاء 22 يونيو 2021 الموافق 12 ذو القعدة 1442
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

"لا مجال للذعر".. "البحوث الفلكية" يطمئن المصريين بشأن الصاروخ الصيني

الجمعة 07/مايو/2021 - 02:10 م
الرئيس نيوز
طباعة
قالت الدكتورة رشا غنيم، أستاذ مساعد ديناميكا فضاء ورئيس قسم أبحاث الفضاء بالمعهد القومى للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية، إن الصين كانت تعمل على اكتمال محطة الفضاء فى 2021، وكان أولها ما تم إرساله مع الصاروخ، وأطلقت أول محطة فى يوم الخميس الماضى 29 أبريل الماضى، وتم إطلاق أول وأكبر الصواريخ الصينية، وكان إطلاق الصاروخ أول مهمة من 11 أخرى مطلوبة لإكمال المحطة، وانفصل جزء عن الجسم الرئيسيى من الصاروخ بعد 492 ثانية من الإنطلاق.

وأضافت الدكتورة رشا غنيم، خلال مؤتمر صحفى "أونلاين" للمعهد القومى للبحوث الفلكية، لكشف آخر تطورات الصاروخ الصينى، أن الصاروخ اتجه بشكل غير غير متوقع إلى الأرض، حاليا يدور إلى 160 كيلو متر عن الأرض، مما يجعله يدور دورة كاملة حوال الأرض، وسيحاول الدخول مرة أخرى للأرض خلال الأيام المقبلة، نتيجة لتفاعله مع الغلاف الجوى ومن المتوقع أن يسقط ويتحطم فى نقطة غير محددة بين يوم 8 إلى 10 مايو، ولا يمكن تحديد نقطة سقوطه تحديدا، لكن تم رصد أنه يتأرجح بشكل عادى.
 
وتابعت: نتيجة لأكثر من 50 من الرحلات الفضائية، أصبح الفضاء مليئ بالأحطام وآلاف من الأجسام المتطايرة حول الأرض، ومن الممكن أن يدخلوا مرة أخرى للغلاف الجوى دون أى تحذيرات سابقة، ومن الممكن أن يكون هناك مزيدا من الأجسام من النفايات الفضائية غير المرصودة والتى تمثل خطرا أيضا، وتم رصد الأسبوع الجارى حوالى من 13 ألف إلى 19 ألف جسم من النفايات، مشيرة إلى نسبة الارتطام بمناطق مأهولة بالسكان ضعيفة، مؤكدة أن تلك الحوادث متكررة ولا مجال للذعر.
Advertisements
Advertisements
ads
ads