السبت 27 نوفمبر 2021 الموافق 22 ربيع الثاني 1443
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

مع أحداث الشيخ جراح.. دول أوروبية تحث إسرائيل لوقف الاستيطان

الجمعة 07/مايو/2021 - 02:20 م
الرئيس نيوز
محمد إسماعيل
طباعة
حثت حكومات فرنسا وألمانيا وإيطاليا وإسبانيا والمملكة المتحدة إسرائيل على إلغاء خطط بناء المزيد من المستوطنات اليهودية في الضفة الغربية المحتلة. 

وقالت وزارات خارجية الدول الخمس: "نحث حكومة اسرائيل على التراجع عن قرارها بالمضي قدما في بناء 540 وحدة استيطانية في منطقة هار حوما اي بالضفة الغربية المحتلة ووقف سياستها في التوسع الاستيطاني في الأراضي الفلسطينية المحتلة" وفقاً لبيان مشترك نشره موقع دويتش فيله.

وحذروا من أن هذه الخطوة "ستلحق المزيد من الضرر بآفاق دولة فلسطينية قابلة للحياة" و"تقوض جهود إعادة بناء الثقة بين الطرفين، بعد الاستئناف الإيجابي للتعاون الإسرائيلي الفلسطيني".

أعطت الحكومة الإسرائيلية الضوء الأخضر لتطوير 540 وحدة خارج الخط الأخضر في هار حوما، وهو حي يقع بين القدس الشرقية ومدينة بيت لحم بالضفة الغربية. كما منحت إسرائيل عقودًا لنحو 1200 وحدة سكنية في حي جفعات هاماتوس اليهودي القريب.

يتصور الفلسطينيون قطاع غزة والضفة الغربية كجزء من دولتهم المستقبلية وعاصمتها القدس الشرقية. يعيش أكثر من 440 ألف مستوطن يهودي حاليًا في الضفة الغربية على الأراضي التي احتلتها إسرائيل في حرب عام 1967. وينظر معظم المجتمع الدولي إلى المستوطنات على أنها انتهاك للقانون الدولي يهدد فرص حل الدولتين للصراع الفلسطيني الإسرائيلي.

وقالت الدول الأوروبية: "ندعو الجانبين إلى الامتناع عن أي عمل أحادي الجانب واستئناف حوار ذي مصداقية وذات مغزى ، لدفع الجهود من أجل حل الدولتين وإنهاء الصراع".

كما أثار البيان القلق بشأن تهجير الفلسطينيين من حي الشيخ الجراح في القدس الشرقية. 

وفي فوز للمنظمات المؤيدة للمستوطنين، وافقت محكمة إسرائيلية على إخلاء 13 عائلة فلسطينية من منازلهم. ومن المتوقع أن تقرر المحكمة العليا هذا الأسبوع ما إذا كانت ستسمح بالاستئناف.

تتصاعد التوترات في الشيخ الجراح، حيث أصيب عدد من الفلسطينيين أو اعتقلوا هذا الأسبوع خلال اشتباكات مع الشرطة الإسرائيلية.

ads
ads
ads
ads
Advertisements
ads