الإثنين 17 مايو 2021 الموافق 05 شوال 1442
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

صحف عالمية: الاختيار2 فضح ادعاءات الإخوان عن فض رابعة

الأربعاء 21/أبريل/2021 - 11:02 ص
الرئيس نيوز
محمد إسماعيل
طباعة
أفردت صحيفة “آراب ويكلي” اللندنية تقريرًا كاملاً لتغطية ردود الأفعال العربية عقب بث الحلقة الخامسة لمسلسل “الاختيار 2″، وأكدت الصحيفة أنها رصدت كيف تلقى الرأي العام المصري والعربي الدراما الرمضانية المتميزة بالترحيب والاستحسان، في حين شنّ تنظيم الإخوان حملة لمحاولة التغطية على نجاح المسلسل الجماهيري منقطع النظير.
 
وسلطت الصحيفة الضوء بوجه خاص على الحلقات من الخامسة والتي تلتها ولفتت الصحيفة إلى أن مسلسل الاختيار 2 يتصدر عمليات البحث على جوجل، حيث انتشر الهاشتاج #الاختيار 2 على مواقع التواصل الاجتماعي منذ بداية رمضان، وتأكد انتشاره في أعقاب بث الحلقة الخامسة على قناة ON E.

وتناولت الحلقة الخامسة، التي جمعت بين مشاهد درامية وحقيقية، أحداث فض اعتصام الإخوان في رابعة قبل نحو ثماني سنوات. ووصف مستخدمو تويتر الحلقة بأنها “تاريخية”، بعد أن نجحت بجدارة في تفنيد المظلومية التي يتقن الإخوان تمثيلها وكشفت أكاذيب الإخوان وتمكنت من تعرية مخططاتهم التي كانت تهدف لإغراق مصر في الفوضى والاضطرابات.

وقالت الصحيفة: “توثق الحلقة الخامسة من الاختيار 2 اللحظات المخيفة التي مرت بها محافظات مصر في يوم فض اعتصام رابعة الموافق 14 أغسطس 2013. وتكشف عن العنف في موقع الاعتصام الذي طال أمده وتصور تبادل إطلاق النار بين القوات وعناصر الإخوان المسلحين مما أسفر عن مقتل وجرح عدد كبير من الأشخاص. وأظهرت بعض مقاطع الفيديو، التي تم تصويرها في ذلك الوقت، أعضاء تنظيم الإخوان وهم يطلقون النار على الشرطة المصرية”.

وركزت الصحيفة على تعليقات المصريين على السوشيال ميديا حيث تذكروا مخاوف انزلاق البلاد إلى حرب أهلية والتي كانت الهاجس الأكبر لدى المصريين لولا تدخل القوات المسلحة والشرطة. وقالت الصحيفة إن الحلقة الخامسة، على وجه الخصوص، نسفت رواية الإخوان التي يرددها التنظيم خلال السنوات الماضية.

وشدد بعض مستخدمي تويتر على “ضرورة كشف زيف رواية الإخوان أو أي جماعة أخرى تحمل عقيدة متطرفة”، مؤكدين على “حتمية مواجهة التكفيريين والتصدي لأيديولوجيتهم وكشف أكاذيبهم أمام الجمهور”.

وأشاد مستخدمون آخرون بـ”الدراما الوطنية” التي “تسجل وتكتب جزءًا من التاريخ الحديث والمعاصر”. وكتب خالد العشري، أحد مستخدمي تويتر، “الحدث الأهم الذي استغله الإخوان لتمثيل دور الضحية هو فض اعتصام رابعة. إن تفكيك روايتهم من خلال دراما جيدة ومهنية ومسلية هو ضربة خطيرة لتلك الإيديولوجيا المتطرفة. في مثل هذا السياق يصبح الفكر والعمل الإبداعي ضروريين لمواجهة الأفكار الظلامية، نحن بحاجة إلى تطوير تفكيرنا بشجاعة وعمق وقراءة وتعلم وتعليم جيد لكي نهزم هذه الأفكار الظلامية التي تتبنى العنف”.
 
وشارك دبلوماسيون وإعلاميون وفنانون بالتعليقات تحت هاشتاج #الإختيار_2، مشيدين بالدراما والجهود المبذولة لتتبع أحداث رابعة في الحلقة الخامسة. قال السفير حسام زكي مساعد الأمين العام لجامعة الدول العربية: “أثناء مشاهدة حلقة اليوم من برنامج الاختيار 2 كان كل مواطن مصري يتساءل، ولو في صمت، ماذا لو لم يتجمع الشعب يوم 30 يونيو؟ وماذا لو لم يستجب الجيش لمطالب الشعب؟”.

وتابع متسائلاً: “ماذا لو تركت الاعتصامات تتفاقم وتنتشر؟ ماذا لو أدى الضغط الدولي إلى عودة مرسي إلى السلطة؟ وماذا لو لم تتمكن القوات الأمنية من استعادة السيطرة؟ وختم زكي منشوره على فيسبوك قائلا “الأجوبة مرعبة والحمد لله”.

أعاد بعض مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي نشر مقتطفات من مسلسل الاختيار 2 وأشادوا ببث الحلقة بدون فواصل إعلانية بشكل ساعد المشاهد على التركيز على الأحداث. ونشر مستخدمون آخرون صورًا للممثلين وشاركوا اقتباسات وعبارات قيلت في المسلسل، ونشرت الصحيفة صورة تبرز الفنان أشرف عبد الباقي في دور مأمور مركز شرطة كرداسة العميد محمد جبر، كما سلطت الحلقة الخامسة الضوء على اقتحام الإخوان لمركز كرداسة بالتزامن مع فض اعتصامي رابعة والنهضة، وإطلاق الرصاص وقذائف الآر بي جي، ما أدى لاستشهاد 14 من قوات الأمن والإبلاغ عن التمثيل ببعض الجثث، خاصة عندما قدمت سامية شنن إحدى المتهمين في الاعتداء على مركز شرطة كرداسة، بحسب التحقيقات والشهود، حمضًا قاتلاً لنائب المأمور العقيد عامر عبد المقصود الذي كان يحتضر ليشربه.
ads
ads
ads
Advertisements
Advertisements
ads
ads