الأحد 18 أبريل 2021 الموافق 06 رمضان 1442
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

«أشياء جميلة».. كتاب جديد لـ نجل بايدن يكشف كوارث عن رجل البيت الأبيض

الخميس 08/أبريل/2021 - 01:16 م
الرئيس نيوز
محمد إسماعيل
طباعة
«عندما كان جو بايدن نائب الرئيس في إدارة أوباما، وكان في حداد على وفاة ابنه الأكبر بو، حاول أيضًا إبقاء ابنه الأصغر هانتر على قيد الحياة»
هذه واحدة من العديد من المقتطفات السريعة من كتاب نجل الرئيس "هانتر" بعنوان "أشياء جميلة"، الذي صدر أول أمس الثلاثاء.

اتخذ العديد من الأشخاص قراراتهم بالفعل بشأن هنتر، والبعض الآخر ليسوا مهتمين بمعرفة أي شيء عنه، ولكن تقرير سي إن إن يرجح أن روايته المباشرة عن إدمان المخدرات وثقافة التابلويد والجنون السياسي مفيدة لاستكشاف العديد من الحقائق القبيحة.

وسلط التقرير الضوء على رواتب هانتر الكبيرة لجلوسه ضمن أعضاء مجلس إدارة شركة الغاز الطبيعي الأوكرانية Burisma ويكشف أن العمل بالشركة المتخصصة في الطاقة وفر له أقوى أسباب انزلاقه إلى الإدمان من خلال توفير المال لجميع أنواع الكوكايين.

ليست هذه هي الطريقة التي اعتاد الأمريكيون أن يقرأوا بها عن نجل  الرئيس. إن روايات هانتر مخيفة وذكرياته عن شقيقه المتوفي حزينة، وحتى الآن كانت معظم مراجعات الكتب إيجابية للغاية. يقول موقع بابليشرز ويكلي إن "تقييمه الذاتي الشجاع يجعل اليأس من تعاطي المخدرات ملموسًا ومجسمًا".

كما تضمن الكتاب "الشيء الوحيد الذي جعل الرئيس بايدن يجثو على ركبتيه" بسبب مأساة ابنيه الأول الذي فقده بعد أن غيبه الموت، والثاني الذي غيبه الإدمان، لكن التدقيق في ما يسميه المصلحون الإعلاميون المؤيدون لترامب بـ "جرائم عائلة بايدن" مستمر حتى يومنا هذا ، ويقر هانتر بذلك في الكتاب.

فيما يتعلق بدوره في الشركة الأوكرانية، وهو موضوع كان في قلب عملية عزل الرئيس ترامب الأولى، كتب: "لم أفعل شيئًا غير أخلاقي، ولم أتهم قط بارتكاب أي مخالفات. في بيئتنا السياسية الحالية، لا أعتقد أنه سيحدث أي فرق إذا شغلت هذا المقعد أم لا. سأتعرض للهجوم على أي حال.
ما أؤمن به، في هذا المناخ الحالي، هو أنه لا يهم ما أفعله أو ما لم أفعله. لم تكن الهجمات موجهة لي. هم كان من المفترض أن يستهدفوا والدي".

ظهر هنتر بايدن في برنامج "CBS Sunday Morning" ثم برنامج "CBS This Morning" يوم الإثنين و"Morning Edition" على شبكة NPR. كما سجل مقابلة مع بودكاست مارك مارون. قال مارون في مقدمته إنه كان ينظر إلى هنتر على أنه "صبي يجلد من قبل الصحافة اليمينية" ولم يكن مهتمًا جدًا بالتحدث معه. لكنه بعد ذلك قرأ الكتاب وتساءل عما يعنيه أن يتحول شخص من لحم ودم إلى كاريكاتير بهدف شيطنته: "كيف يتعامل إنسان، ناهيك عن مدمن مخدرات يحاول أن يظل نظيفًا، مع ذلك؟"

في وقت لاحق من هذا الأسبوع، سيكون هنتر على قناة البي بي سي وعلى برنامج "Jimmy Kimmel Live"، لكن يبدو أنه يتجنب المزيد من المساحات السياسية والحزبية بشكل علني. وتتحدث شبكة فوكس نيوز عنه عمليا كل ساعة، لكن لا توجد كلمة عن كتاب هنتر على قناة فوكس، ولن تنشر عنه فوكس كلمة في المستقبل، بعد المقابلات التي أجرتها شبكة سي بي إس، اقتحم كتاب هنتر قائمة أفضل 10 كتب مبيعًا في أمازون.
ads
ads
ads
Advertisements
Advertisements
ads
ads