الأربعاء 21 أبريل 2021 الموافق 09 رمضان 1442
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

كواليس الساعات الأخيرة.. "عبد العال" و"الهنيدى" و"الجبالى" منافسة على رئاسة مجلس النواب 2021

الأحد 10/يناير/2021 - 09:08 م
الرئيس نيوز
طباعة
شهدت الساعات الأخيرة تطورات كبيرة حول التشكيل المنتظر لهيئة مكتب مجلس النواب 2021 ، حيث يعتزم الدكتور علي عبد العال، والنائب سليمان وهدان، على تكرار ترشحهم في الفصل التشريعي الثاني مقرر انطلاق الثلاثاء المقبل، على منصبي رئيس ووكيل المجلس على التوالي.

يأتى ذلك في الوقت الذي يدعو عدد من الأحزب إلى ضرورة التغيير خاصة أن تشكيل المجلس تغير كثيرًا بخروج نحو 409 نائب من برلمان 2015، ومن ثم تغير الأعضاء لابد أن ينسحب على مستوى تغير القيادات وخاصة هيئة المكتب.

وشهدت الساعات الأخيرة أحاديث من رغبة الأحزاب بالدفع بكل من  النائب حنفي الجبالي، رئيس المحكمة الدستورية العليا، مدعوما من حزب مستقبل وطن، فى مواجهة عبد العال، في الوقت الذي طرح اسم أخر له علاقة بالمعنين وهو النائب إبراهيم الهنيدي، وزير العدالة الإنتقالية، حيث أكد المصادر على أن اسم الهنيدي طرح مؤخرا للمنافسة الثلاثية، وسط مفاوضات بضرورة التغيير وعدم ترشح عبد العال للمرة الثانية، وهو الأرم الذي لم يتم حسمه حتى الآن.

اقرأ أيضا:

منافسة على «التشريعية» وأبوالعنين لـ«الصناعة».. الأسماء المرشحة لرئاسة اللجان الفرعية ببرلمان 2021



وأعلن النائب مصطفي بكري عن رغبته للترشح علي منصب الوكالة الثاني خاصة أن منصب الوكالة الأول حسم لصالح النائب أحمد سعد الدين، الذي يسانده رئيس مجلس النواب الدكتور علي عبد العال ويرغب فى مواصلته المشهد، ولكن حزب مستقبل وطن لم يحسم أمره بشأن رئاسة المجلس، ولكن مصادر طرحت أسماء الجبالي والهنيدي للمنافسة علي مقعد الرئاسة، ومن ثم سنكون أمام مفاجأت خلال الساعات المقبلة بشأن هذا المنصب.

مجلس النواب 2021

وقال المستشار محمود فوزي الأمين العام لمجلس النواب إن الأمانة العامة للمجلس استقبلت اليوم الأحد ( 25 ) نائباً من أصل (28) نائباً من النواب المعينين بقرار جمهورى من السيد رئيس الجمهورية.

وأكد المستشار فوزى أن الجلسة الافتتاحية لمجلس النواب، والمقرر لها بعد غدٍ الثلاثاء سوف تنعقد وسط إجراءات احترازية مُشددة، مؤكداً الحرص الكامل علي خروج الجلسة الافتتاحية للمجلس في أفضل صورة لها.

وأضاف الأمين العام لمجلس النواب أن كل الاستعدادات ذات الصلة بالجلسة الافتتاحية تتم في ظل تدابير أزمة كورونا ، موضحاً أن الحق فى الصحة مقدم على كافة الحقوق الأخرى، وأن الجلسة ستكون مذاعه علي الهواء، مناشداً الأعضاء بعدم مغادرة مقر المجلس إلا بإنتهاء الاستحقاقات النيابية الثلاثة" أداء اليمين الدستورية وانتخاب رئيس المجلس وانتخاب الوكيلين"، وكذلك عدم اصطحاب المرافقين.

وأردف: أنه من المقرر أداء اليمين الدستورية على قسمين، حيث يبدأ نواب الفردي منذ الساعة الحادية عشر فى أداء اليمين، ومع الانتهاء يبدأ نواب القائمة نحو الساعة الثانية ظهراً، مشيراً إلي أنه تم إعداد استراحات موصولة بالقاعة ليتواجد فيها النواب فى أوقات التناوب، وأضاف أنه عقب الانتهاء من أداء اليمين سيتم إجراء انتخابات رئاسة المجلس يعقبها انتخابات الوكيلين.

وأشار إلى أن جميع الإجراءات الخاصة بالجلسة الافتتاحية يتم موافاة الأعضاء بها علي كافة المستويات، وبجميع الوسائل.

وشدد المستشار محمود فوزي على ضرورة إتخاذ كافة التدابير الاحترازية مثل: إرتداء الكمامة والكشف الحراري واستخدام المطهرات.

وقال: "أمامنا ٤٨ ساعة من العمل المتواصل حيث سيتم معاينة القاعة الرئيسية وتفقد ما ينقصها وكذلك ارسال أرقام العضوية وأماكن الجلوس للأعضاء"، مضيفا أن الأمانة العامة ستبذل كل جهدها حتى يكون يوم الثلاثاء المقبل يوماً مشرفاً لمصر ولمجلس النواب.
ads
ads
ads
Advertisements
Advertisements
ads
ads