الأحد 29 نوفمبر 2020 الموافق 14 ربيع الثاني 1442
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

«الرئيس نيوز» يحقق| خدمات التموين مجانيًة على «دعم مصر».. ولكن للسماسرة رأي آخر!

الأحد 22/نوفمبر/2020 - 03:49 م
الرئيس نيوز
إسلام جابر
طباعة
مكتب وجهاز "لاب توب" وكرسي.. هذا كل ما يحتاجه السمسار أمام المكتب التمويني، ليضع تسعيرته الخاصة لخدمات بطاقات التموين، بخلاف المعلن عنها من جانب وزارة التموين، وأمام مرآي ومسمع من موظفي مكاتب التموين.

 يستغل السمسار، المواطنين من أصحاب بطاقات الدعم أسوأ استغلال، لتأدية خدمات تموينية الكترونية بسيطة على موقع "دعم مصر"، وهي الخدمات التي كانت تقدم في السابق من خلال المكاتب التموينية مجانا، مثل نقل محافظة صرف السلع من محافظة لأخرى، أو الاستعلام عن الرقم السري للبطاقة.

تسعيرة للخدمات التموينية
ويضع السمسار لكل خدمة تموينية سعر محدد، وذلك لا يمنع على الإطلاق اختلاف سعر الخدمة من سمسار لآخر، بل من مواطن لآخر، فالمواطن الذي يظهر عليه الارتياح المادي بعض الشئ لا يتوانى السمسار في مضاعفة سعر الخدمة التي سيقوم بتقديمها له، وكل ذلك بخلاف تكلفة أداء الخدمة المحددة من جانب وزارة التموين إن استدعت الخدمة ذلك.

وحددت وزارة التموين، تكلفة استخراج بطاقة تموينية جديدة بدل تالف أو فاقد بسعر 20 جنيه تخصم من رصيد المواطن في بطاقته التموينية في الشهر التالي لاستخراج البطاقة التموينية الجديدة، إلا أن للسماسرة رأي أخر، حيث يضعون تسعيرة أخرى يتكبدها المواطن بخلاف المعلنة من جانب وزارة التموين.


بدل تالف بـ50 جنيه!

وقف محمد عبد الرحمن، أحد أصحاب البطاقات التموينية، أمام مكتب التموين منتظرا دوره في الطابور لأداء خدمة استخراج بطاقة تموين بدل تالف، وفور انتهاء المواطنين الذين سبقوه في الطابور دخل أمام شباك مكتب التموين وطالب الموظف برغبته في استخراج بطاقة بدل تالف، ليقوم الموظف بإرساله للسمسار مباشرة بداعي أن تلك الخدمات تقدم من خلال موقع "دعم مصر"، ولم تعد تقدم من خلال مكاتب التموين.

ذهب المواطن مباشرة إلى السمسار معتبرا أنه إجراء رسمي يجب عليه القيام به، أو لعدم درايته بمواقع الانترنت ورغبة منه في أداء الخدمة، فسارع بالذهاب إلى السمسار وفقا لتوجيه عامل مكتب التموين، وطلب منه أداء خدمة استخراج بطاقة تموين بدل تالف، ليطلب منه السمسار بطاقته التموينية وبطاقة الرقم القومي لصاحب بطاقة الدعم، ومبلغ 50 جنيه.

واعترض محمد عبد الرحمن، على ارتفاع قيمة الخدمة ليقول للسمسار: "ليه 50 جنيه؟"، مشيرًا إلى أن السمسار رد بكل بساطة: "خلاص هات 40 جنيه وخلي عنك خالص"، ومع استمرار رفض محمد لدفع تلك المبالغ وصل سعر الخدمة لـ20 جنيه، بخلاف دفع نفس المبلغ تكلفة للخدمة التي حددتها وزارة التموين، دفعها محمد مضطرا وفقا لتعبيره.

وأرسل السمسار طلب استخراج بطاقة تموينية جديدة بدل تالف لمحمد عبد الرحمن من خلال موقع "دعم مصر" خلال دقائق معدودة، وأخبر محمد عبد الرحمن بانتظار وصول رسالة على هاتف المحمول المسجل على البطاقة التموينية، لينتهي دور السمسار فور بدايته.

ويعبر المواطن عن استياءه من هؤلاء السماسرة، فضلًا عن موظف مكتب التموين الذي أرسله إلى السمسار من البداية وكأنه إجراء وجب تنفيذه، ولم يخبره بأنه أمر يمكن له إتمامه دون الحاجة لأحد.

 لم تكن هذه هي الواقعة الأولى ولن تكون الأخيرة، إذ ينتشر السماسرة يوميًا أما مكاتب التموين، يستقبلون المواطنين على مكاتبهم أمام المكاتب التموينية مباشرة، وكأنهم موظفين بالمكاتب، يبيعون استمارات تأدية الخدمات التموينية بأضعاف سعرها الأصلى، ويقدمون طلبات الخدمات التموينية على "دعم مصر" للمواطنين مقابل أسعار باهظة، في أن حين الأمر لا يستغرق سوى دقائق معدودة.

رد الوزارة 
في المقابل أكد المكتب الإعلامي لوزارة التموين، إن الوزارة اتخذت اجراءات ضد هؤلاء السماسرة من خلال إصدار تعليمات فورية بشن حملات من جانب مباحث التموين، علي عدد من المكاتب التموينية لضبط هؤلاء السماسرة، وللقضاء على هذا الأمر تماما.
ads
Advertisements
ads
ads
ads
ads