الثلاثاء 07 يوليه 2020 الموافق 16 ذو القعدة 1441
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

بعد تصريحات السيسي.. حل صارم لمشكلة البناء بالقاهرة منذ 25 سنة

الإثنين 29/يونيو/2020 - 12:55 م
الرئيس نيوز
محمد حسن
طباعة
Advertisements

ناقش الرئيس عبد الفتاح السيسي مجددا أزمة تضخم مدينة القاهرة نتيجة أعمال البناء المتزايدة، مؤكدا أن قرار وقفها جاء للمصلحة العامة للمواطنين وللدولة.

كان الرئيس السيسي وجّه في 21 مايو الماضي بوقف أعمال البناء أو إصدار تراخيص في القاهرة الكبرى والإسكندرية، لمدة 6 أشهر بشكل تام داخل هذه المحافظات.


تساءل السيسي، خلال افتتاحه عدة مشروعات، اليوم الإثنين: "لو شايفين إن القاهرة كانت هتبقى جراج كبير هل وقفتوا البناء في القاهرة؟" في إشارة إلى إلقاء اللوم بوضوح على المسئولين المعنيين بالأمر.

وأضاف الرئيس أنه لو حدث ذلك منذ عام 2002 وبدأت الدولة خطة لتطوير العاصمة ما وصلت لهذه الحالة.


وقبل نحو ربع قرن، في منتصف التسعينيات، ظهر مقترح أطلقه الجغرافي الراحل جمال حمدان، لحل مشاكل القاهرة، طالب بوضوح إعلانها "مدينة مغلقة".

كان "حمدان" لاحظ التكدس السكاني الرهيب للعاصمة العملاقة التي تعتبر المصب لكل الأقاليم في مصر، وكان لديه حل لتلك المشكلة.


واقترح حمدان في كتابه "القاهرة" عام 1996، حلا يراه تأخر لعقود، وهو إعلان المدينة "مدينة مغلقة" النمو بكل صوره ومظاهره لمدة محددة كعشر سنوات مثلًا.

وشرح فكرته قائلا أن "لا يضاف إليها أي تنمية جديدة من مبان أو وظائف أو عاملين أو خدمات أو صناعة، والصناعة بالذات أولا وأخيرا، إلا ما تستلزمه صيانة ما هو قائم بالفعل".

وأكمل: "ليس من المعقول أن تُحشد الصناعة بالتحديد في القاهرة وحولها، فهي أس الداء وجذر المشكلة، وكل عواصم العالم الكبرى صناعتها خفيفة محدودة".

Advertisements
ads
ads
ads
ads
ads