الجمعة 23 أبريل 2021 الموافق 11 رمضان 1442
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

"كورونا" يقرب الأمير ويليام من العرش.. وعزل صحي للملكة وولي العهد

السبت 28/مارس/2020 - 04:18 م
الرئيس نيوز
طباعة
يشير خط العائلة المالكة في بريطانيا إلى أن الأمير ويليام بات قريبا من العرش، بعد تفشى فيروس كورونا، وإصابة الأمير تشارلز ووضعه في العزل الصحي، فضلا عن تضارب الأنباء  بشأن إصابة الملكة.
وأعلن وزير الصحة البريطاني، مات هانكوك، في مؤتمر صحي مساء الجمعة، أنه سيتم إبلاغ الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 70 عامًا بالعزل الذاتي، حتى لو لم يكن لديهم أعراض، في محاولة لوقف انتشار المرض وحماية الفئات الأكثر ضعفًا في المجتمع، وبذلك تكون الملكة إليزابيث، البالغة من العمر 93 عاما، والأمير تشارلز، البالغ من العمر 71 عاما، من الفئات العمرية التى من المفترض أن تدخل العزل.
ووفقا لصحيفة ديلي ميل البريطانية، فإن الأمير ويليام باعتباره الثالث فى خط طول العرش، من المتوقع أن يكون له دور أكثر فاعلية بتولى مهام جديدة الفترة المقبلة، كما أشاروا إلى أنه من الممكن أيضًا أن يتم تعيين الأميرة بياتريس، وهي التاسعة في قائمة العرش، مستشارًا للدولة خلال هذه الأوقات غير المستقرة، في حين أن الأمير هاري - الذي لم يعد رسميًا ملكيًا اعتبارًا من 31 مارس - قد يتقدم أيضًا لتقديم المساعدة، على الرغم من أن ذلك قد يكون صعبًا نظرًا لأن الأمير هاري يعزل نفسه ذاتيًا في كندا مع زوجته ميجان ماركل وابنهما أرشي، الذي يتمم عامه الأول في مايو.
ومنذ إعلان إصابة الأمير تشارلز ولي العهد البريطاني بفيروس كورونا ومن بعده رئيس الوزراء بوريس جونسون ووزير الصحة البريطاني، اتجهت أنظار العالم إلى صحة الملكة إليزابيت حتى أصدر  قصر بكنجهام  بيانا عن الحالة الصحية للملكة.
وصرح متحدث باسم القصر أمس الجمعة، بأن الملكة إليزابيث (93 عاما) التقت جونسون آخر مرة في 11 مارس الجاري، وأنها بحالة صحية جيدة وأنها تلتزم بجميع التوصيات الصحية، ولا تزال في مقرها قصر وندسور مع زوجها الأمير فيليب صاحب الـ 98 عاما محاطة بعدد قليل من الموظفين.
ads
ads
ads
Advertisements
Advertisements
ads
ads