الأربعاء 08 أبريل 2020 الموافق 15 شعبان 1441
رئيس التحرير
شيماء جلال

خاص| تفاصيل اجتماع وزير الإعلام بعدد من مذيعي ماسبيرو

الخميس 27/فبراير/2020 - 07:06 م
الرئيس نيوز
إخاء شعراوي
طباعة
اجتمع اليوم أسامة هيكل وزير الدلة لشؤون الإعلام، بعدد من مذيعي مذيعات ماسبيرو، وذلك بمقر وزارة الإعلام بجاردن سيتي، وناقش معهم الأزمات المحيطة بالهيئة الوطنية للإعلام خلال الفترة الأخيرة، كما تعرف منهم على مطالبهم، وضم الاجتماع ما يقرب من 14 من أبناء ماسبيرو، بقطاعاته المختلفة.

حضر اللقاء عدد من مذيعي الأولى والفضائية المصرية وهم: شريف فؤاد، عمرو قنديل، هند رشاد، وإيمان العقاد، هناء عصام،وجيهان فوزي، فيما حضر من قطاع الأخبار محمود يوسف، حساني بشير، شاهيناز جاويش، وغيرهم، وناقش هيكل خلال اجتماعه بهم أبرز المشكلات التي يعانونها.

وعلم "الرئيس نيوز" أن الحوار تطرق إلى آخر تطورات عملية التطوير التي جرت مؤخرا في قنوات ماسبيرو، وأكد هيكل معرفته بكافة الأمور المحيطة بعملية التطوير، وأبدى له المذيعين تحفظاتهم على عدة نقاط.

 وقال هيكل إنه موكل من الرئيس عبدالفتاح السيسي بوضع السياسات الإعلامية للدولة، مؤكدا أن منصبه سياسي بشكل أكبر من تنفيذي، مبديا قناعته بأن السياسات الإعلامية يضعها الإعلام الرسمي للدولة وليس الخاص.

وأكدت المصادر أن وزير الإعلام أكد خلال حديثه مع أبناء ماسبيرو على عدة نقاط، أبرزها أن التطوير سيجرى تقييمه بعد فترة قريبة، وسيتم رسم ملامح جديدة بقواعد الإعلام الرسمي، خاصة فيما يخص نشرات الأخبار الرسمية.

 وتسائل مذيعو قطاع الأخبار بشكل مباشر عن عدم وجود نشرة رسمية للدولة، في ظل وجود برنامج "التاسعة" معتبرين أن الدولة المصرية أصبحت لا تمتلك نشرة رسمية بهذا الشكل الجديد، ووعد هيكل أن المرحلة المقبلة ستشهد وضع معايير وأهداف استراتيجية يجب العمل على الانتهاء منها، أبرزها أزمة المديونيات العالقة مع بنك الاستثمار، خاصة أن هيكل كان له تجربة سابقة في مدينة الانتاج الإعلامي، ونجح فعليا فى سداد كافة مديونياتها المتراكمة لسنوات.

وطرح المذيعون عدة أفكار وحلول خلال اجتماعهم بالوزير، الذي أبدى تفهمه الكامل لهذه المقترحات، منها إعادة تعريفة التليفزيون والراديو، وضرورة وجود نشرة رسمية للدولة تصبح صوت مصر الرسمي، وأبدوا تحفظهم على لهجات مذيعي التاسعة، مؤكدين أن التطوير يجب ألا يخل بالهوية المصرية.
ads
ads
ads
ads