الخميس 01 أكتوبر 2020 الموافق 14 صفر 1442
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

أبو شقة يطالب ب75% للقائمة المغلقة.. مستقبل وطن يرحب.. وأحزاب مدنية: عبث

الأربعاء 22/يناير/2020 - 11:03 ص
الرئيس نيوز
طباعة
Advertisements
أعلن المستشار بهاء الدين أبو شقة، رئيس حزب الوفد ورئيس اللجنة التشريعية والدستورية بمجلس النواب، عن رؤية الحزب في انتخابات البرلمان، قائلًا إنه يجب أن تتكون من 75% قائمة مطلقة، و25% للفردي، وذلك خلال استضافة تليفزيونية له.
وتباينت آراء الأحزاب حول النظام الذي ستجرى به الانتخابات البرلمانية المقبلة، هل هي بنظام القائمة المطلقة أم القائمة النسبية، ولا سيما أنه حتى الآن لم تتضح الرؤية بشأن مشروع قانون الانتخابات والمواد الذي يتضمنها.
المهندس حسام الخولي، أمين حزب مستقبل وطن، قال إن الحزب يرحب بنظام القائمة المغلقة المعمول به في قانون مجلس النواب الحالي، موضحًا أنه يتوافق مع نصوص الدستور الذي يلزم بتحديد نسبة المرأة والمعاقين والعاملين بالخارج والأقباط.
في المقابل، قال فريد زهران، رئيس الحزب المصري الديمقراطي الاجتماعي، إن من حق المستشار بهاء أبوشقة أن يقول ما يريد، فهو شأنه، وليس هناك ما يمنع أن يكون رئيس الحزب، هو نفسه رئيس اللجنة التشريعية في البرلمان، ويتحدث عن القوانين، ولكن نحن كحزب ضد نظام الانتخاب بطريقة القائمة المطلقة، فهي بمثابة جريمة بتقدير امتياز.

وأضاف فريد زهران، لـ"الرئيس نيوز": أي انتخابات من المفترض  أن تعكس إرادة الناخبين، وأي شيء يجعل هذا التمثيل غير دقيق سيرفضه الحزب، لافتًا أن هناك 3 نقاط مهمة ترتكز عليها أي عملية انتخابية في العالم، متابعًا: "النقطة الأولى هي وجود مناخ سياسي وتشريعي ملائم، فهل يجوز أن يحظى حزب المصري الديمقراطي، بنفس فرص مستقبل وطن والوفد، وهناك قيادات في الحزب محبوسين، ولابد من الإفراج عنهم لتطبيق مبدأ تكافؤ الفرص.
واستطرد رئيس الحزب المصري الديمقراطي الاجتماعي، أن قانون الانتخابات الذي تتبناه أحزاب مؤيدة، هو قانون جائر ولا يوفر أي إمكانية حقيقية لتمثيل كل اتجاهات الناس، حيث يحرم 49%  من التمثيل بالمجلس، ومن المفترض أن يكون هناك إرادة للناخبين، وعلى الفرض أن حزب يحظى بـ 5% من الشارع، فمن حقه أن يكون له مقاعد برلمانية تعبر عن تلك النسبة، مؤكدًا أن الانتخابات بالقائمة النسبية، هي إعطاء الفرصة للجميع، وكل حزب وفقًا لقوته. ولفت إلى أن ثالث نقطة مهمة هي الضمانات، وتكون بداية من مواعيد التصويت والفرز، حتى وجود وكلاء المرشحين باللجان.
وقال أحمد سامر الأمين العام لحزب المصريين الأحرار، إن الحديث عن قائمة مغلقة مطلقة 75% مقابل 25% فردي عبث، لأن هذا النظام الانتخابي هو مقيد جداً، ويضرب أصوات كثيرة، كما أنه يُضعف من المشاركة ونسبة التصويت، لأن الناخب سوف يرى أن فرص تأثيره ضئيلة.
وأضاف سامر، لـ"الرئيس نيوز" أن النظام الانتخابي بالقائمة المغلقة المطلقة، سوف يتسبب في تكوين سلطة تشريعية أشبه بالتعيين وليس بالانتخاب، لأنه  كلما كان هناك تنافسية كلما أفرزت وجوها تعبر بشكل حقيقي عن الشارع.
وتابع: أن النظام الأمثل للانتخابات هو نظام القائمة المغلقة النسبية، وتكون بنسبة 25% فقط، مقابل 75% بنظام الفردي، وهو النظام الذي تم اتباعه في انتخابات 2011.
وقال عاطف مغاوري، نائب رئيس حزب التجمع، إن الحزب له رؤيته بشأن النظام الانتخابي سواء قائمة أو فردي، التي سيتم طرحها أثناء الحوار المجتمعي عند بدء مناقشات مشروع القانون، ولكن نحن ننتظر طرح مشروع القانون.
وأضاف مغاوري ، لـ"الرئيس نيوز"، أنه يجب أن يكون النظام الانتخابي هو الذي يتيح تمثيل أكبر قطاع من القوى السياسية دون استبعاد، حتى يكون هناك تعبير حقيقي للشارع على الأرض  قدر من المساوة في العملية السياسية، متابعًا: لابد أن يرتكز القانون على منع سيطرة رأس المال على العملية الانتخابية، على أن يكون مشروع القانون متوافق مع الدستور.
وأوضح نائب رئيس حزب التجمع، أن تمثيل كل الفئات بالمجلس هو ما يتوافق مع الدستور، لافتًا أن القائمة المغلقة عليها كثير من علامات الاستفهام ، ولكن النسبية هي التي تتيح فرصة أكبر لتمثيل القوى السياسية بكافة أشكالها.
وقال محمد سامى، رئيس حزب الكرامة، إن من حق رئيس أي حزب أن يقول ما يراه وما يعبر عن رؤية حزبه، ولكن في نحن كحزب الكرامة نفضل في جميع الأحوال الانتخابات التي تجرى بنظام القائمة النسبية، لأنه الأفضل حتى لا نعيد تكرار تجربة الصوت الواحد.
وأضاف سامي، لـ"الرئيس نيوز"، أن القائمة المطلقة تستبعد 49 % من أصوات الناخبين، وهو نظام انعدم من العالم كله ولا يستخدم، حيث إنه يعتمد على سيادة الحكم الشمولي، مشيرًا إلى أن الحزب تقدم بتصور حول ما يسمى بنظام الانتخابات المقبلة بالقائمة النسبية ويمكن النظر فيه والتعامل معه.
وشدد رئيس حزب الكرامة، لابد من تمثيل جميع الناخبين، بحيث يكون من هم أقل من نسبة 50% لهم تمثيلهم بالبرلمان، مؤكدًا أن نسبة نظام القائمة للفردي من الممكن أن تكون 50 أو 70 أو 80 %، ليست النسبة هي الأهم ولكن تمثيل جميع الناخبين بالبرلمان.
Advertisements
ads
ads
ads