الثلاثاء 11 أغسطس 2020 الموافق 21 ذو الحجة 1441
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

لميس جابر: أردوغان متغاظ من ثورة 30 يونيو

الإثنين 30/ديسمبر/2019 - 08:39 م
الرئيس نيوز
طباعة
Advertisements
قالت الكاتبة والدكتورة لميس جابر، إن دخول العثمانيين مصر كان غزوا وليس فتحا، ولكن سرقتهم للقب الخليفة أعطتهم قدسية فى التاريخ، موضحة أن العثمانيين أو الأتراك خليط من الروم والفرس والتتار.


وأضافت لميس جابر، خلال حوارها مع الإعلامى عمرو أديب ببرنامج "الحكاية"، عبر فضائية "mbc مصر"، أن المناهج تناولت الغزو العثمانى على أنه فتح بسبب أن الكتب القديمة كان يكتبها من يؤمنون بالخلافة العثمانية، موضحة أن السلاطين المماليك كانوا يبنون لكن العثمانيين كانوا يهدون الدولة.

وتابعت لميس: "إن العثمانيين "لطشوا" الخلافة من العباسيين، منوها بأن لفظ ترك جاء من لفظ توران، وهى تعنى طاغية"، مشيرة إلى أن  أن الرئيس التركى رجب طيب أردوغان يردد أنه يعمل على رد ملك أجداده، موجهة رسالة له: "اشمعنا عينك على مصر، ملك أجدادك مش عندنا، روح على أوروبا".

وأضافت أنها ترى أن أردوغان يتم استخدامه مثل قطر، ويعتبروه "البلطجى"، منوهة بأن من روج للنموذج التركى هم الإخوان، معقبة: "أردوغان متغاظ من مصر بسبب ثورة 30 يوينو"، واصفة ما حدث فى 30 يونيو بـ"المعجزة"، معلقة: "ربنا كان إيده معانا".

وأوضحت لميس جابر أن محمد على باشا لم يكن تركيا، وإنما كان مقدونيا، مضيفة: "كان خالطة تركية على يونانية"، مؤكدة أن محمد على ليس ألبانيا، ووالدته كانت تدعى زينب، ولديه 5 أبناء، مشيرة إلى أن ابن محمد على باشا كان يقول: "لو أعرف العرق التركى فين كنت أقطعه".
Advertisements
ads
ads
ads