السبت 20 يوليه 2024 الموافق 14 محرم 1446
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
سياسة

بيان الحكومة بين مؤيد ومعارض| نواب: نمطي لم يعترف بأخطاء.. وآخرون: قدم معالجة واقعية

الدكتور مصطفى مدبولي
الدكتور مصطفى مدبولي

تباينت آراء أعضاء مجلس النواب بشأن البيان الذي ألقاه الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس الوزراء، حول الحكومة الجديدة، فقد اعتبر بعض الأعضاء أن البيان كان نمطيًا ولم يعترف بالأخطاء بل اكتفى بعرض ما وصفه بالإنجازات، في المقابل، رأى البعض الآخر أن البيان قدم معالجة واقعية لمعظم التحديات التي تواجهها الدولة المصرية.

وفي التقرير التالي، نلقي الضوء على هذه الآراء المختلفة:

بيان الحكومة نمطى لم يعترف بأخطاء

في هذا الأمر قال النائب أحمد فرغلى عضو اللجنة الاقتصادية بمجلس النواب، إن بيان الحكومة أمام البرلمان بيان نمطى لم يعترف بأخطاء وتعهد بما يسمى بالإنجازات، وليس فيه ما يشعر المواطن بارتياحية، لافتا إلى أن الحكومة تتحدث عن الإنجازات فى الورق.

وأضاف أحمد فرغلى خلال لقاء ببرنامج "فى المساء مع قصواء" الذى تقدمه الإعلامية قصواء الخلالى على قناة cbc، أن ما بدأته الحكومة من 6 سنوات جعل الاقتصاد لمصرى فى أسوأ حالاته وارتفع الدين الخارجى لـ 168 مليار دولار.

تابع أحمد فرغلى، نسبة التضخم ارتفعت بنسبة كبيرة، وفقدت العملة المحلية أكثر من 80% وانا أرفض البيان وتشكيل الحكومة الجديدة، لأن فشل فى الـ 6 سنوات الماضية فى أن يرتقى بالاقتصاد المصرى بإمكانيات الدولة المصرية، كما أنه بعد مليارات رأس الحكمة قامت الحكومة برفع سعر السولار.

بيان إنشائي خالي من الإجراءات

وقال النائب عاطف مغاوري، رئيس الهيئة البرلمانية لحزب التجمع، إن بيان رئيس الوزراء أمام مجلس النواب لنيل ثقة الحكومة الجديدة، هو بيان إنشائي خالي من الاجراءات العملية، ولكن رئيس الوزراء إستعاض ذلك بما قال إنه وثيقة سيتم إيداعها في البرلمان مكونه من 300 صفحة تتضمن التفاصيل.

وأكد عاطف مغاوري، خلال مداخلة هاتفية لبرنامج “كلمة أخيرة”، عبر فضائية “أون”، أنه لا تهمنا أسماء أعضاء الحكومة، بقدر ما يعنينا السياسات، ولكن مع ذلك يجب أن نتفاءل ونعطي الفرصة للحكومة للعمل.

وتابع رئيس الهيئة البرلمانية لحزب التجمع، أنه بمقارنة خطاب مدبولي الأول الذي ألقاه في دور الانعقاد الأول 2021، يتشابه كثيرًا مع بيان اليوم من ناحية الصياغة والتمنيات، لكن بالرغم من ذلك  فإن حزبه سيعطي الفرصة للحكومة الجديدة المكلفة ببرنامج إقتصادي والإجتماعي.

وأشار إلى أنه علينا أن نعلم أن الحكومة الجديدة جاءت في ضوء الموازنة المالية  2024-2025  التي وافق عليها البرلمان من قبل، مؤكدا أن هذه الحكومة جاءت على موازنة مقرة بالفعل وبما تتضمنه من إرتباطات مالية دخلت حيز التنفيذ من مطلع  يوليو الجاري.

البرنامج قدم معالجة واقعية

بينما أكد المهندس حازم الجندي، عضو مجلس الشيوخ وعضو الهيئة العليا بحزب الوفد، أن بيان الحكومة أمام مجلس النواب اليوم،  يُلبي تطلعات الشعب المصري بشكل كبير، حيث قدم البرنامج معالجة واقعية لمعظم التحديات التى تواجهها الدولة المصرية، ملتزمة بتكليفات  الرئيس عبد الفتاح السيسي للحكومة، فضلا عن التزام الحكومة بإدراج توصيات الحوار الوطني في مرحلته الأولي ضمن البرنامج وهو ما يؤكد جديتها وحرصها علي تنفيذ التوصيات التي حظت بتوافق وطني علي مائدة الحوار.

وقال " الجندي"، إن برنامج الحكومة تتضمن رؤية جيدة تجاه بناء الإنسان المصري وإعداده علي كافة المستويات، سواء بتحسين الخدمة التعليمية والصحية التي يحصل عليها، أو بتحسين الخدمات الاجتماعية وتطوير البنية التحتية أيضا علي مستوي الوعي والثقافة حتي لا يقع فريسة لقوى الشر التي تتربص بهذا الوطن،  مؤكدا أن هذه السياسات ستساهم في تحسين المستوي المعيشي للمواطن المصري.

وأضاف عضو مجلس الشيوخ، أن ملف الأسعار واستقرار الأسواق يقع علي رأس أولويات الحكومة الجديدة، فضلا عن مواجهة ارتفاع معدلات التضخم التي باتت سببا في الارتفاع غير المبرر في الأسعار، كذلك الاهتمام بالقطاع الصناعي ودفعه للأمام من أجل زيادة الإنتاج والحد من الاستيراد، وهو ما يخفف الطلب علي الدولار، كذلك الاهتمام بدعم القطاع الزراعي للحفاظ علي الأمن الغذائي المصري، والعمل علي تنمية وتنشيط القطاع السياحي.

وشدد النائب حازم الجندي، علي أن التغيير الحكومي سيساهم في ضخ دماء جديدة داخل الحكومة المصرية، ستنعكس في إعادة رسم وصياغة السياسات الراهنة، وتطوير دورها بما يتماشى مع التحديات الراهنة،  وهو ما سيؤدي  إلى تغييرات ملموسة على أرض الواقع، داعيا جميع مؤسسات الدولة لتعزيز التكامل والتنسيق فيما بينها من أجل إحداث تغيير حقيقي يشعر به المواطن.

بيان الحكومة أكد الالتزام بتوجيهات الرئيس السيسي

كما أكد النائب أحمد البنا، عضو مجلس النواب وعضو أمانة التنظيم المركزية بحزب مستقبل وطن، أن بيان الحكومة الذي قدمه الدكتور مصطفي مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، بشأن برنامج الحكومة الجديدة، يؤكد التزام الحكومة بتكليفات الرئيس عبدالفتاح السيسي للحكومة الجديدة، ويكشف عن جدية التشكيل الجديد في التعامل مع التحديات التى تواجه البلاد خلال الفترة الحالية.

وأوضح "البنا"، أن رئيس مجلس الوزراء أكد اهتمام الحكومة في برنامجها الجديد المعد لمدة الثلاث سنوات المقبلة، بتحقيق تطلعات المواطنين، وتنفيذ توصيات الحوار الوطنى واستكمال البرنامج الوطنى للإصلاح الاقتصادي.

وأضاف، أن بيان الحكومة أكد الالتزام بتوجيهات الرئيس السيسي فيما يتعلق بسياسات بناء الإنسان المصري والتعامل معه كأولوية قصوى، لا سيما في مجالات الصحة والتعليم، فضلا عن تطوير الثقافة والوعي الوطني للحفاظ علي السلام الاجتماعي، كذلك تحسين مستوي الخدمات المقدمة للمواطن وتطوير البنية التحتية الصحية والتعليمية والاجتماعية.

وتابع البرلماني أهمية خطة الحكومة لدعم القطاعات الإنتاجية وبشكل خاص القطاع الزراعي حيث أعلن رئيس مجلس الوزراء عن استكمال مشروعات التوسع الزراعي واستنباط أصناف جديدة من المحاصيل ذات إنتاجية وجودة أعلي تتماشي مع التغيرات المناخية.

وثمن البنا، إعلان رئيس الوزراء عن أن برنامج الحكومة يهدف إلى تحقيق عدة أهداف ومنها قضايا الأمن القومي وارتفاع المستوى الثقافي والاجتماعي خاصة خدمات التعليم والصحة وضبط الأسواق والتطوير الشامل تخفيف وتيرة التوترات التي تؤثر على المواطنين ومعالجتها بكل حزم وفتح صفحة جديدة مع الإدارات المحلية".