الأربعاء 24 يوليه 2024 الموافق 18 محرم 1446
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
فن ومنوعات

الصحفي محمد شبانة يقاضي إسرائيل.. ما القصة؟

محمد شبانة
محمد شبانة

يبحث الكثير من رواد مواقع التواصل الاجتماعي عن تفاصيل إعلان الصحفي والإعلامي محمد شبانة مقاضاة إسرائيل، عقب ترويج صورة له بالخطأ باعتباره قائدًا للواء رفح بكتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس الفلسطينية.

الصحفي والإعلامي محمد شبانة

وكان قد نشر جهاز الأمن العام الإسرائيلي "الشاباك"، صورة عضو مجلس الشيوخ محمد شبانة على أنها لأحد قادة الفصائل الفلسطينية المطلوبين، ضمن مجموعة بطاقات تحمل صور شخصيات بارزة في الحركة، وزعها الجيش.

وفي ديسمبر الماضي، وزع جيش إسرائيل، 10 آلاف مجموعة من البطاقات على الجنود الإسرائيليين في غزة، وتحتوي كل مجموعة على 52 صورة لشخصيات بارزة في حماس، بما في ذلك زعيم الحركة يحيى السنوار ورئيس جناحها العسكري محمد الضيف.

محمد شبانة
محمد شبانة

جهاز الشاباك الإسرائيلي

وتسبب هذا الخطأ، في موجة من الانتقادات والسخرية من إسرائيل، إذ زعم جهاز الشاباك، اغتيال قائد لواء رفح الفلسطينية بالفصائل محمد شبانة، ولكنه نشر صورة الإعلامي المصري، وبعدها نشرت وسائل الإعلام العبرية خبرًا جديدًا، أكدت فيه فشل محاولة الاغتيال.

وعلق النائب والإعلامي والناقد الرياضى محمد شبانة، على الصورة المنتشرة من قبل جهات وسائل الإعلام الإسرائيلي، قائلًا: "لم أتفاجئ أو أندهش من الصورة التي نشرها الشباك، جهاز الأمن العام الإسرائيلي، على الرغم من أنه من أكبر الأجهزة الأمنية في إسرائيل".

وأردف الإعلامي البارز: "بأنه من المفترض أن الأجهزة الأمنية الإسرائيلية، تكون في قمة التركيز، والصورة تلك تدل على أنهم يعانون من التخبط والارتباك، وأن فلسطين ستعود لأصحابها قريبًا بإذن الله وأن النصر سيكون قريبًا".

وإلى ذلك، أعلن توكيله المحامي الدولي خالد أبو بكر؛ لرفع دعوى قضائية دولية رسمية، مؤكدًا على أن كل ما سيحصله من تعويض مادي سيكون تبرعًا لأهالي القطاع المحاصر، طلب من سلطات الاحتلال التقدم باعتذار رسمي عما حدث.