الإثنين 20 مايو 2024 الموافق 12 ذو القعدة 1445
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
أخبار

مصر تواصل دعم الأشقاء في غزة بالمساعدات الإنسانية

الرئيس نيوز

أصدر الدكتور علي المصيلحي وزير التموين والتجارة الداخلية - رئيس اللجنة العامة للمساعدات الأجنبية توجيهات إلى اللجنة العامة للمساعدات الأجنبية بتقديم جميع أنواع الدعم والمساندة للشعب الفلسطيني الشقيق في هذه الأزمة والتنسيق مع الجهات المعنية.

وأكد المصيلحي، أن مصر بذلت جهودًا دؤوبة من أجل دعم أهالي قطاع غزة عن طريق إرسال مساعدات إغاثة عاجلة لهم في ظل الأوضاع الراهنة التي يعيشها القطاع، مشيرًا إلى أن ذلك يأتي تأكيدًا لتوجيهات رئيس الجمهورية على استمرار الدور العظيم الذي تقوم به مصر.

وكشف أن حجم ما قدمته مصر من مساعدات إنسانية بلغت نسبته حوالي (80٪) وأكثر من إجمالي تلك المساعدات التي دخلت إلى قطاع غزة.

من جانبه، قال اللواء أحمد فتحي نائب رئيس اللجنة العامة للمساعدات الأجنبية أن اللجنة بالتعاون مع هيئة الإغاثة الكاثوليكية بصدد تنفيذ المرحلة الأولى من المساعدات الجوية لسكان القطاع.

وأضاف بأنه وصل اليوم أول طائرة من إجمالي (4) طائرات مساعدات متوقع وصولها تباعًا محملة بعدد 5 آلاف خيمة سعة كل خيمة 16 فردًا بإجمالي عدد 80 ألف فرد.

وأوضح فتحي، أنه تم التنسيق بين مكتب المساعدات الإنسانية (BHA) وهيئة الإغاثة الكاثوليكية - مكتب مصر واللجنة العامة للمساعدات الأجنبية، بتقديم عدة مساعدات لهيئة الإغاثة الكاثوليكية ليتم توزيعها من قبل مكتب هيئة الإغاثة قطاع غزة على مرحلتين عن طريق الطيران الجوي.

وأشار فتحي إلى أن إجمالي ما تم تقديمه من اللجنة العامة للمساعدات الأجنبية حوالي (615) طنًا وحتى تاريخه عبارة عن 23 ألف بطانية، و16 ألف مرتبة، و13 ألف خيمة، و6 آلاف مشمع بلاستيك للأمطار، و5 آلاف حصيره نوم، وكذلك أدوات النظافة العامة والشخصية لعدد 30 ألف أسرة.

وأوضح أنه بناء عليه واصلت اللجنة العامة للمساعدات الاجنبية، أقصى جهودها لاستمرار تدفق المساعدات الإنسانية والإغاثية للأشقاء في القطاع بالتنسيق مع هيئة الإغاثة الكاثوليكية بوصفها واحدة من أهم الجهات المانحة وتنفيذًا للإتفاقية الموقعة بين جمهورية مصر العربية والهيئة.

ولفت نائب رئيس لجنة المساعدات الأجنبية إلى أنه سبق وأن أرسلت اللجنة العامة للمساعدات الأجنبية أعدادًا كبيرة من الشاحنات المحملة بالمساعدات الإنسانية التي دعمت بها القطاع بلغت حوالي (300) طن مساعدات محملة على عدد (106) شاحنات في (6) قوافل سابقة تحتوي على مواد طبية - خيام - مشمعات - مواد إعاشة - أدوات النظافة العامة والشخصية) وغيرها من المساعدات التي جاءت للتخفيف من معاناة سكان قطاع غزة.

وأكد فتحي، أن اللجنة العامة للمساعدات الأجنبية لن تدخر جهدًا للوقوف بجانب إخواننا في قطاع غزة في ظل الأوضاع الإنسانية التي يمرون بها حيث ستواصل التنسيق مع كافة الجهات المعنية لتجهيز مطالب إخواننا الفلسطينيين لإرسال القافلة الثامنة، كما تتوالى القوافل من اللجنة العامة للمساعدات الأجنبية - وزارة التموين والتجارة الداخلية، وبالتنسيق مع كافة الجهات المعنية بالدولة.