الأحد 26 مايو 2024 الموافق 18 ذو القعدة 1445
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
اقتصاد مصر

عاجل| هل تزيد أسعار الدواء بنسبة 50%؟ شعبة الأدوية تجيب

أرشيفية
أرشيفية

أكد الدكتور علي عوف، رئيس شعبة الأدوية بالغرف التجارية، أن هناك زيادة كبيرة في التكاليف على شركات الأدوية نتيجة ارتفاع الدولار، مشيرا إلى أن زيادة أسعار الدواء أمر لابد أن يحدث حتى تستطيع المصانع العمل بانتظام.

وقال عوف في مداخلة مع برنامج "صالة التحرير" المذاع على قناة "صدى البلد": "الدواء سلعة استراتيجية وأمن قومي ولها بعد اجتماعي؛ الدواء توافره للمواطن المصري هي مسالة أمن قومي ويجب أن يكون الدواء موجود".

وأضاف: "المصانع الوطنية المصرية تغطي 92% من استهلاك البلاد وهي أعلى نسبة في العالم؛ عبرنا أزمة كورونا دون أي زيادة في الأسعار رغم زيادة الأسعار من سلاسل الامداد".

وتابع: "من أبريل 2022 وحتى مارس 2024 كم مرة زاد سعر الدولار؛ كنا نحصل على الدولار بالسعر الرسمي بسعر 31 جنيها والآن كم سعر الدولار في البنك؟ كصناعة أدوية لا نستطيع شراء الدولار من السوق السوداء لأننا كنا سنتعرض لخسارة لان تسعير الدواء جبريا".

وواصل: "لا يمكن في مصر أن يتم تسعير الدواء وفقا لسعر السوق السوداء؛ نحن الدولة الوحيدة على مستوى العالم التي تقوم بتسعير الدواء جبريا ولدينا إدارة تسعير في هيئة الدواء تستطيع أن تعرف بالتحديد تكلفة كل مكونات الصناعة".

وأكمل: "الدواء يسعر جبريا وهناك 3 سلع في مصر فقط تسعر جبريا وهي البنزين والخبز المدعم والدواء؛ التسعير اليوم للدواء بسعر 31 جنيها للدولار ولكن الدولار حاليا 48 جنيها وبالتالي سوف تتحمل الصناعة هذا الفارق".

وذكر: "الأمر الآخر المجلس القومي للأجور أصدر قرارا بأن تزيد رواتب الموظفين في القطاع الخاص لستة آلاف جنيه؛ على سبيل المثال كان موظف الأمن أو النظافة يحصل على 2000 جنيه من أين سوف يأتي الفارق".

واختتم: "نحن كصناعة في 2024 نهدف إلى الاستمرار لا أن نحقق ربح؛ بالحسابات الحالية كحد أدنى أن تكون الزيادة 50% ولكن هيئة الدواء يمكن أن تقوم بعدم قبول هذه الزيادة وقد تقوم بإضافة زيادة أقل؛ ولكن إذا لم توافق الهيئة على أي زيادة ستكون هناك كثير من نواقص الأدوية في السوق".