الخميس 18 أبريل 2024 الموافق 09 شوال 1445
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
أخبار

عمرو أديب: بيان النيابة عن وفاة طالبة جامعة العريش أثبت حقيقتين

طالبة جامعة العريش
طالبة جامعة العريش

علق الإعلامي عمرو أديب، على بيان النيابة العامة بشأن حادث وفاة طالبة جامعة العريش، مشيرا إلى أن البيان احتوى على كثير من الحقائق المهمة.

وقال أديب خلال برنامج "الحكاية" المذاع على قناة "أم بي سي مصر": "الحقيقة الأولى أن الفتاة اشترت حبة الغلال وحبة الغلال دي كارثة في مصر؛ البيان وتحقيقات النيابة اللي تمت بمساعدة الشرطة أنه تم تتبع كل الخطوات؛ راحت محل أول ملقتش وراحت محل تاني والنيابة قالت إنها في انتظار تقرير الطب الشرعي".

وأضاف: "الاحتمالات أنها قد تكون انتحرت؛ هي خدتها أو لا كل ده هيقرره الطب الشرعي؛ النيابة تتحدث عن كاميرات وتصوير ومراقبة وشهود والنيابة بتقولنا الحقيقة".

وتابع: "المعلومة اللي هتكون عبرة لمن يعتبر أنه يتوقف تماما أي حد يفكر أنه يتنمر بحد لأنه الان نحن أمام جناية وجنحة؛ التنمر بالبشر محرم أخلاقيا وقانونيا والنيابة بتدي رسالة لكل مستضعف أنك لست وحدك وأن أي حد هيتنمر بحد ويبتزه".

وواصل: "عرفنا أن في واقعة ابتزاز وأن البلد دي مفيش حد على راسه فيها ريشة والناس سواسية كأسنان المشط وفي كذا شيء تفهمه واضح من التحفظ على زمايلها والشغل البوليسي اللي اتعمل واهتمام النيابة وأنها لن تترك الناس يتحدثون من النهاردة الكلام على البيان".

وأوضح: "ليلة اما ابتدينا نتكلم في هذا الامر في ناس خلطت بين عميد كلية الطب البشري في جامعة العريش وبين وكيل كلية الطب البيطري بجامعة العريش؛ احنا كنا بنتكلم عن المسؤولين في كلية الطب البيطري".

وذكر: "الأن حسم الامر وظهر بيان النيابة واللي ملوش ضهر النيابة ضهره وهو ده المفروض واللي ملوش نفوذ أو قوة نفوذه وقوته العدل؛ النيابة والقضاء".

ووجهت النيابة العامة إلى اثنين من زملاء الطالبة المتوفاة تهمتي التهديد كتابة بإفشاء أمور تتعلق بالحياة الخاصة المصحوب بطلب "جناية" والاعتداء على حرمة الحياة الخاصة للمجني عليها "جنحة" وأمرت بحبسهما احتياطيًا على ذمة التحقيقات والتحفظ على الهواتف الخلوية الخاصة بهما وبالمجني عليها لاستيفاء الإجراءات نحوها.

وشددت النيابة العامة أن حرمة الحياة الخاصة مصونة بمقتضى نصوص الدستور والقانون، وأنها ستتصدى بحزم لأي وقائع تتضمن انتهاكا لهذا الحق.