الجمعة 24 مايو 2024 الموافق 16 ذو القعدة 1445
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
أخبار

أحمد موسى يسخر من خسائر المضاربين في الدولار:" لسه هينزل ثاني"

الرئيس نيوز

سخر الإعلامي أحمد موسى من الخسائر الفادحة التي تعرض لها المضاربون على ارتفاع سعر الدولار، وذلك بالتزامن مع ما وصفه بـ «الهبوط التاريخي» في سعر صرف الدولار بالسوق الموازية على مدار اليومين الماضيين.

وقال خلال تقديم برنامج «على مسئوليتي» المذاع عبر شاشة «صدى البلد» مساء الإثنين، «الدولار مش بيترنح لا، ده هبدة في الدولار وهبدة في الذهب، كل من اشترى بالغالي، وكان ينتظر الدولار يصل إلى 100 جنيه، أخدوا هبدة كبيرة».

وأضاف أن الهبوط الحاد في أسعار الدولار والذهب يدلل على وجود مضاربات في السوق، ويوضح حقيقة السعر المتداول في السوق الموازية، مشددا على ضرورة التصدي إلى السوق السوداء ومواجهتها بمنتهى القوة والحزم.

وأشار إلى تراجع سعر صرف الدولار بالسوق الموازية إلى مستويات أدنى من 50 جنيها، قائلا: «اللي اشتروا الدولار على 75 جنيها على أمل أن يصل إلى 100، نزل إلى أقل من 50 جنيها، ولسه هينزل ثاني».

وأوضح أن السوق الموازية ظاهرة سيئة تتفرد بها مصر دون غيرها من دول العالم، قائلا:« لا يجب أن يكون هناك سوق موازية أبدًا في مصر، لا دولار ولا ذهب ولا أي سلعة يتم المتاجرة بها، لا يوجد دولة في العالم بها هذا النظام غير مصر»، مؤكدا أن الدولار والذهب لا يجب أن يكونا سلعتين يتم المتاجرة بهما.

ونوه إلى أهمية حماية الاقتصاد المصري من المضاربات، وضمان استقرار سعر الصرف والاعتراف بالأخطاء التي أدت إلى الوضع الراهن والعمل على إصلاحها، قائلا:« لا بد أن نعترف بالخطأ ليس عيبًا، لو ارتكبنا خطأ نعترف أننا ارتكبنا أخطاء، وأدت إلى وصولنا لهذا الوضع».