الإثنين 20 مايو 2024 الموافق 12 ذو القعدة 1445
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
أخبار

لماذا لا يؤثر رفع سعر الفائدة في مستوى التضخم؟ خبير مصرفي يوضح

أرشيفية
أرشيفية

أكد الدكتور احمد شوقي؛ الخبير المصرفي؛ أن زيادة سعر الفائدة في اجتماع البنك المركزي المقبل لن يحقق فائدة على مستوى خفض التضخم على الإطلاق.

وقال شوقي في مداخلة هاتفية مع برنامج "حضرة المواطن" المذاع على قناة "الحدث اليوم": "الدولة حاليا تتجه إلى عدم زيادة أعباء الدين وبالتالي فإن زيادة سعر الفائدة تؤثر على الموازنة العامة".

وأضاف: "لجنة السياسات النقدية تستهدف استقرار الأسعار واحتواء التضخم الناتج من جانب الطلب ولكن التضخم الحالي ليس بسبب الطلب ولكن بسبب العرض وارتفاع التكاليف؛ وبالتالي لو رفع البنك المركزي الفائدة في الاجتماع المقبل سوف نؤثر في زيادة أعباء الدين ولن نحتوي التضخم لأنه ليس ناتج عن الطلب".

وتابع: "السيناريو الأقرب على ارض الواقع هو تثبيت سعر الفائدة؛ وهناك أيضا ظاهرة وهي تحول الدولار إلى سلعة؛ الناس أصبحوا اقتصاديين والتجار يقومون برفع الأسعار بمجرد أن يقوم البنك المركزي برفع الفائدة؛ ما هي علاقة سعر الفائدة بارتفاع الأسعار".

وواصل: "ليست كل المصانع تحصل على قروض لإنتاج السلع؛ هناك مصانع لا تحصل على قروض ومصانع أخرى تعمل من خلال التمويل الذاتي وهناك منافسة بينهما في السعر وهو يؤثر في تكلفة التمويل فقط ولكن لا يؤثر في كل السلع إلا لو كان كل الشركات تحصل على تمويلات من القروض".

وأكمل: "يجب أن يكون لدينا موارد وعرض وطلب حقيقي قبل الحديث عن مرونة سعر الصرف؛ يجب أن يكون لدينا اقتصاد مرن؛ نحن لدينا اقتصاد متنوع ولكن استغلال الموارد لا يتم بالشكل المطلوب".

وأوضح: "حين احصل على تمويل يجب أن أقوم بإنشاء مشروع يدر الدخل ولا نحصل على تمويل من أجل سداد الدين؛ وبالتالي يجب أن استغل الموارد والاتفاقيات مع صندوق النقد للحفاظ على استقرار الاقتصاد الذي يؤثر على سعر العملة".

ومن المقرر أن تجتمع لجنة السياسات النقدية في البنك المركزي، بعد غد الخميس، لتحديد أسعار الفائدة في أول اجتماعات العام الجديد، بعدما أبقت على الفائدة في اجتماعها الأخير خلال ديسمبر الماضي، ليسجل سعر عائد الإيداع والإقراض لليلة واحدة وسعر العملية عند مستوى 19.25%، و20.25%، و19.75% على الترتيب، كما تم الإبقاء على سعر الائتمان والخصم عند مستوى 19.75%..