الإثنين 04 مارس 2024 الموافق 23 شعبان 1445
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
أخبار

مفتي الجمهورية: الاحتفال بمولد المسيح يعد من القرب إلى الله

شوقي علام - مفتي
شوقي علام - مفتي الجمهورية

أكد الدكتور شوقي علام؛ مفتي الجمهورية أن الاحتفال بمولد الأنبياء يعد من القرب إلى الله تعالي، مشيرا إلى أنه يعد شكرا لله على إرسال الأنبياء لهداية البشرية.

وقال علام خلال برنامج "نظرة" المذاع على قناة "صدى البلد": "الاحتفال بمولد سيدنا عيسى عليه السلام هو من القرب إلى الله تعالي؛ لأنه نبي من الأنبياء ورسول من الرسل بل وهو من أولى العزم من الرسل".

وأضاف: "كما نحتفل بمولد النبي صلي الله عليه وسلم نحتفل بمولد عيسى عليه السلام ولو علمنا بمولد موسى عليه السلام لاحتفلنا به كل الأنبياء يمثلون مصدر إشعاع نور للبشرية على مدار الزمان ونحن نشكر الله على هذه النعمة ووجه الشكر أننا نحمد الله بان أرسل لنا الرسل إلى أن ختموا جميعا بسيدنا محمد صلي الله عليه وسلم".

وتابع: "ما يقال إن الاحتفال بمولد سيدنا عيسى ليس مشروعا نقول لهم إن هذا ليس صحيحا في منظومة المعايير العلمية للفتوى؛ سيدنا رسول الله صلي الله عليه وسلم عندنا سئل عن صوم يوم الاثنين قال ذاك يوم ولدت فيه؛ النبي يعلل صومه لهذا اليوم والصوم عبادة والعبادة تمثل شكر لله وحمدا له وأن النبي يشكر الله على أن ارسله إلى هذه الدنيا لأجل أن يبلغ شرع الله".

وأكمل: "رسول الله يحب كل الأنبياء فهم أخوته ومن حبنا للأنبياء نحتفل بيوم مولدهم وبكل نعمة أنعمها الله علينا؛ هذا الخطاب الذي يمنع كل شيء ويجعل كل شيء في منطق البداعة المحرمة التي تكون عاقبتها أن يدخل الانسان في الجرم والمعصية والحساب يوم القيامة وفي الحقيقة هذا بعيد عن تفسير العلماء عن معني البدعة".

وواصل: "الاشكال أنه جعل حيز البدعة من الضيق بمكان بحيث أنه حصرها في البداعة الضلالة ولم يفهم ان الامر المستحدث منه ما هو حسن ومنه ما هو مكروه ومنه ما هو ضلالة ومنه ما هو في حيز المباح".

وذكر: "الشيخ الصاوي عندما شرح وتكلم عن قضية الأذان وقد أثيرت مشكلة أن الناس قديما في مصر عندما كان يؤذن للصلاة كان بعد قول نهاية الاذان يصلي ويسلم على النبي والناس قالوا هذا أمر لم يفعله رسول الله وتصدى لهذا الأمر وقال إن هذه البدعة المدعاة ليست سيئة ولكنها حسنة".