السبت 02 مارس 2024 الموافق 21 شعبان 1445
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
أخبار

خبير عسكري يكشف عن الأهداف التي حققتها حماس من طوفان الاقصى

أرشيفية
أرشيفية

أكد اللواء صفوت الديب؛ مدير أكاديمية ناصر العسكرية الأسبق؛ أن إسرائيل فوجئت بما قامت به حركة حماس يوم السابق من أكتوبر.

وقال الديب خلال برنامج "حقائق وأسرار" المذاع على قناة "صدى البلد": "ما قامت به حماس أوقف كثير من المخططات الإسرائيلية في المنطقة؛ ليس هناك شيء يسمى الصراع العربي الإسرائيلي ولكن هناك احتلال إسرائيلي لأراضي عربية".

وأضاف: "هذه الحرب لها تداعيات سياسية واقتصادية وعسكرية واجتماعية وإعلامية كثيرة ولن تعود الأوضاع إلى ما كانت عليه قبل السابع من أكتوبر؛ الأوضاع قبل السابع من أكتوبر شيء وبعد السابع من أكتوبر شيء اخر".

وتابع: "هناك تغيير استراتيجي في جميع الأوضاع الدولية؛ 70% من الشعب الأمريكي في أخر استطلاع رأي ضد مساعدة إسرائيل؛ في القرن الـ 21 تباد أحياء كاملة و50% من المباني هدمت وأكثر من 5 ألاف طفل استشهدوا و16 ألف شهيد أخرين؛ ما حدث شيء غير طبيعي وغير مسبوق".

وواصل: "حماس حصلت على الشرعية وانتهى الأمر؛ الاعتراف بين الدول ليس مجرد اعلان الاعتراف ولكن له صور مثل لقاء المسؤولين والتوقيع على اتفاقات وأصبحت حماس كيان معترف به؛ كانوا يصنفونها منظمة إرهابية قبل السابع من أكتوبر".

وأوضح: "حماس حين هاجمت في السابع من أكتوبر؛ قالوا إنهم أسروا أطفال ونساء وهو كلام غير دقيق؛ في السابع من أكتوبر هاجمت حماس 3 أماكن؛ أول منطقة هي مقر فرقة غزة وأسروا قائد الفرقة وحصلوا على كافة الوثائق الموجودة".

وأكمل: "حماس أيضا هاجمت الوحدة 8200 وهي المسؤولة عن التصنت في منطقة البحر الأحمر ومصر ومناطق في افريقيا؛ سيطرت حماس على الأجهزة واسروا ضباط الوحدة؛ كما هاجمت حماس أيضا مركز الشاباك الرئيسي المسؤول عن قطاع غزة وعرفوا كافة أسماء العملاء الموجودين في قطاع غزة وخارجها".

وذكر: "هناك فوضى حدثت بعد اقتحام حماس للجدار الفاصل وهناك فصائل أخرى اقتحمت مستوطنات غلاف غزة وكل فلسطيني له قريب محتجز لدى إسرائيل حاول الدخول للمستوطنات من أجل الحصول على أسري إسرائيليين".

وكانت حماس قد أطلقت عملية طوفان الأقصى في السابع من أكتوبر الماضي والتي أسفرت عن مقتل 1200 إسرائيلي وأسر 250 أخرين.