الإثنين 04 مارس 2024 الموافق 23 شعبان 1445
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
عرب وعالم

قلق أمريكي من الاجتياح البري: إسرائيل غير مستعدة ووخطتها "غير قابلة للتحقق"

الرئيس نيوز

عبّر مسؤولون كبار في إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن عن قلقهم بشأن عدم وجود خطة إسرائيلية "قابلة للتحقق" في قطاع غزة، وقالوا إن قوات الاحتلال الإسرائيلية "ليست مستعدة بعد لشن هجوم بري يمكن أن يكون ناجحًا"، وفق ما أوردت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية.

وأكد وزير الدفاع الأمريكي لويد أوستن، خلال مكالمة هاتفية مع وزير الدفاع الإسرائيلي يوآف جالانت، الاثنين، ضرورة دراسة متأنية لكيفية تنفيذ قوات الاحتلال الإسرائيلية لهجوم بري على غزة، نظرًا لاحتفاظ حركة "حماس" بشبكات أنفاق معقدة، تمتد تحت مناطق مكتظة بالسكان.

وشدد المسؤولون في إدارة بايدن على أن الولايات المتحدة لم تصدر إرشادات محددة لإسرائيل بشأن مسار العملية البرية، ومع ذلك، أرسل البنتاجون اللفتنانت جنرال في مشاة البحرية جيمس جلين، بالإضافة إلى ضباط آخرين لمساعدة الجانب الإسرائيلي في التعامل مع التحديات التي يشهدها القتال في المناطق الحضرية.

وفيما يتعلق بإرسال الجنرال جلين، أشار مسؤول في وزارة الدفاع الأمريكية إلى أن ذلك لا يعني أن البنتاجون سيتخذ قرارًا نيابة عن الإسرائيليين. ولا يوجه الجنرال جلين وغيره من ضباط الجيش الأمريكي العمليات الإسرائيلية، ولكنهم يقدمون المشورة العسكرية لجيش الاحتلال الإسرائيلي بشأن خططه في غزة، وفق "أكسيوس".

وأكد مسؤول في البنتاجون أن "جلين لن يكون على الأرض في إسرائيل إذا بدأ التوغل في غزة".

وقال المسؤولون إن إدارة بايدن "قلقة"، مشيرين إلى أن "جيش الاحتلال الإسرائيلي ليس لديه بعد مسار عسكري واضح لتحقيق هدف رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو المتمثل في القضاء على حماس".

وأضاف المسؤولون الأمريكيون أنه "خلال محادثات مع مسؤولين إسرائيليين منذ هجمات حماس في 7 أكتوبر "لم يروا بعد خطة عمل قابلة للتحقيق".

ولفتت الصحيفة إلى أن الرئيس الأمريكي جو بايدن "ألمح إلى ذلك علنًا"، قائلة إنه حذر خلال خطابه في تل أبيب، الأسبوع الماضي، من أن إسرائيل ستحتاج إلى "وضوح بشأن الأهداف وتقييم صادق حول ما إذا كان المسار الذي تسير فيه سيحقق تلك الأهداف".