الأحد 14 أبريل 2024 الموافق 05 شوال 1445
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
أخبار

مصطفى بكري يعلق على بيان الحركة المدنية: من فوضكم للحديث باسم الشعب؟

مصطفى بكري
مصطفى بكري

علق الإعلامي مصطفى بكري؛ على البيان الذي أصدرته الحركة المدنية والذي طالب بعدم ترشح الرئيس عبد الفتاح السيسي للانتخابات الرئاسية المقبلة.

وقال بكري خلال برنامج "حقائق وأسرار" المذاع على قناة "صدى البلد": "من حق الحركة المدنية أو أي شخص أن ينتقد طالما كان الكلام بيدور في الإطار الوطني وبدون املاءات خارجية أو استقواء بالخارج أو بدون تحالف مع الجماعة الإرهابية أو سعي لخدمة أهدافها".

وأضاف: "أنا لما قريت البيان لقيت نفسي عايز اتوقف قدام عدة نقاط؛ أول نقطة قالها البيان أتكلم أن مصر لن تحتمل فترة رئاسية تالته للرئيس السيسي وطبعا مفيش فترة تالتة لأن المادة 140 من الدستور تنص على ينتخب رئيس الجمهورية لمدة 6 سنوات تبدأ من اليوم التالي لانتهاء مدة سلطته ولا يجوز أن يتولى الرئاسة لأكثر من مدتين متتاليتين".

وتابع: "بتكمل المادة 241 مكرر من الدستور اللي بتنص وتقول تنتهي مدة رئيس الجمهورية الحالي بانقضاء 6 سنوات من تاريخ انتخاب رئيس الجمهورية في 2018 ويجوز انتخابه لمرة تانية أي أن رئيس الجمهورية الحالي مدة انتخابه بدأت في 2018 وتنتهي في 2024 ودة بنص المادة 241 و140".

وأكمل: "هذا النص جرى اقراره من مجلس النواب والاستفتاء عليه من الشعب؛ اذن انتوا بتقولوا ايه؛ هل يعقل أن الناس اللي بتكلم عن الدستور والقانون يجوا يفسروا الدستور وفقا لمصالحهم ويطلوا حرمان مواطن مصري اللي هو عبد الفتاح السيسي من الترشح".

وواصل: "من الذي فوضكم بالحديث باسم الشعب المصري وتقولوا إن الشعب لن يتحمل فترة رئاسية جديدة والا البعض فرض نفسه وصى على الشعب المصري وبقى يتكلم باسم الشعب ألا تعتبر مصادرة على حق الشعب المصري في الاختيار".

وأوضح: "الأهداف معروفة مسبقا؛ واحد طلع يقول لازم الاخوان يرجعوا للمشهد تاني ثم ايه الأصوات اللي بدأت تظهر الأيام دي هما ملهمش قضية غير الجيش ودوره في عملية التنمية؛ لو عندك جماهيرية وناس مقتنعة بكلامك شيلة بالطريق الديموقراطي".

واختتم: "لما تعوز تتكلم قول كلام مسؤول؛ والا هي المسألة بطولات فارغة وشغل فرقعة؛ واحد من المجموعة دي قبل ما ينزل في انتخابات 2010 اشترط أنه ينزل على قوائم الحزب الوطني؛ انا مستغرب من التناقض في الخطاب".