الإثنين 26 فبراير 2024 الموافق 16 شعبان 1445
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
أخبار

نقيب الزراعيين يوضح أسباب تراجع واردات مصر من القمح

أرشيفية
أرشيفية

أكد الدكتور سيد خليفة؛ نقيب الزراعيين؛ أن بيان مجلس الوزراء حول استيراد القمح أشار إلى تراجع الواردات لأول مرة منذ عدة سنوات.

وقال خليفة في مداخلة هاتفية مع برنامج "على مسؤوليتي" المذاع على قناة "صدى البلد": "الإنتاج في 2022 كان 10 مليون طن وقمنا باستيراد 9 ملايين طن أخرين؛ وهذا الامر لا نستطيع ألا نربطه بالمشروع القومي للصوامع الذي ساعد في تقليل الفاقد".

وأضاف: "نسبة الفاقد أثناء التداول والتخزين كانت تصل إلى 20% وحاليا نسبة الفاقد لا تتجاوز الـ 5% وهو ما يخفض كميات الاستيراد من الخارج؛ السعة التخزينية وصلت إلى 3.5 مليون طن في 2023 وسوف تزيد إلى 5 مليون طن خلال العامين المقبلين".

وتابع: "حين نتحدث عن مشروع استصلاح الأراضي لا يمكن فصله عن قطاعات أخرى متشابكة معه؛ نحتاج إلى طرق للوصول إلى الأرض وكهرباء ومياه وصوامع للتخزين؛ الدولة تستهدف الحصول على 4 ملايين طن من القمح وإذا لم يكن لدينا هذه الصوامع أين كان سيتم تخزين القمح؟".

وواصل: "العلاقة بين المواطن والدولة أن الدولة تقوم بتوفير الاحتياجات الأساسية مثل الطعام والشراب والمياه ومسؤولية الدولة توفير ذلك بطريقة مستدامه وسعر يستطيع دفعه ولولا أن الدولة نفذت هذه المشروعان كيف كان سيصبح وضعنا؟".

وأكمل: "الرئيس افتتح مصنع البطاطس أمس ومرفق به ثلاجة لتخزين تقاوي البطاطس ومعظم البطاطس التي يتم تصديرها من مناطق شرق العوينات ومشروع مستقبل مصر وكان يتم تخزين التقاوي في محافظات أخرى والان يتم تخزينها بجوار مكان الزراعة".

وأوضح: "مسـالة الأمن الغذائي قضية أمن قومي في كل دول العالم؛ والانفاق على هذه المشروعات كان لصالح المواطنين؛ الدولة المصرية والرئيس كان له وجهة نظر؛ والرئيس منذ 2014 ينبني دبلوماسية التنمية الشاملة في كل القطاعات".

وشهد الرئيس عبد الفتاح السيسي أمس الأحد افتتاح موسم حصاد القمح ومصنع إنتاج البطاطس في شرق العوينات بمحافظة الوادي الجديد.

وحضر الافتتاح رئيس مجلس الوزراء مصطفى مدبولي، والقائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربي الفريق أول محمد زكي وعدد من الوزراء وكبار رجال الدولة.