الإثنين 30 يناير 2023 الموافق 08 رجب 1444
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements
عاجل
أخبار

مصر وكوت ديفوار تستعرضان أوجه التعاون في الاستزراع السمكي وإنشاء سدود المياه

لقاء وزير الزراعة
لقاء وزير الزراعة ونائب رئيس الجمهورية الإيفواري

التقى السيد القصير، وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، تيموكو كوني، نائب رئيس الجمهورية الإيفواري، وباتريك أشي، رئيس مجلس الوزراء، حيث نقل إليهم وإلى القيادة السياسية الإيفوارية تحيات الرئيس عبدالفتاح السيسي، والدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، وذلك على هامش مشاركته نيابة عن رئيس الوزراء في الاجتماع رفيع المستوى حول دعم قدرة الاستدامة في مجال الغذاء والأمن الغذائي في القارة الأفريقية، والذي تنظمه دولة كوت ديفوار الشقيقة بالتعاون مع مفوضية الاتحاد الأفريقي.

كما التقى القصير، باتريك أشي، رئيس الوزراء الإيفواري، لبحث معه آفاق التعاون المشترك بين البلدين الشقيقين بحضور  كوبنيان كواسي، وزير الزراعة والتنمية الريفية الإيفواري.

وخلال اللقاء، رحب "أشي" بالقصير وأعرب عن رغبته بتوسيع العلاقات مع مصر خاصة في قطاع الزراعة لما لمصر من خبرات كبيرة في هذا المجال والبدء فورًا في استقبال الخبراء المصريين لوضع خطة زراعية شاملة للجانب الإيفواري خاصة فيما يتعلق بإنتاج أصناف من الأرز والمحاصيل الاستراتيجية عالية الإنتاجية والجودة، وكذا تحسين وتطوير أصناف الكاكاو والفاكهة الاستوائية وكذلك التعاون مع القطاع الزراعي المصري في ضوء توفير الأراضي الزراعية الخصبة والمياه اللازمة للزراعة ومناخ استثمار جيد.

كما أعرب رئيس الوزراء الإيفواري عن رغبته أيضا في الاستفادة من التجربة المصرية في التمويل المصرفي للمشروعات وذلك من خلال إنشاء بنك يقوم بتمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة، فضلًا عن قيام خبراء من مركز البحوث الزراعية المصري تقديم الدعم للتوسع في إعادة هيكلة مركز البحوث الزراعية الإيفواري في ضوء قيام البنك الإسلامي للتنمية بتوفير التمويل اللازم خلال الفترة القادمة لدعم قطاع الزراعة والمشروعات التي سيتم إنشائها.

أشار كذلك إلى رغبته في تواجد مكتب استشاري مصري يعمل بالزراعة في كوت ديفوار والذي سيلقي دعمه وذلك للمساهمة في إعداد الدراسات اللازمة لتنشيط ذلك القطاع الهام.

من ناحيته، أعرب "القصير" عن سعادته بلقاء رئيس الوزراء الإيفواري، وأكد على توجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية بتقديم كافة أوجه الدعم للأشقاء الأفارقة في جميع المجالات.

وقال القصير إن مصر على استعداد للتعاون مع كوت ديفوار في كل ما طرحه رئيس الوزراء الإيفواري وأيضا في مجال التدريب وبناء القدرات وكذلك في مجال البحوث التطبيقية واستنباط التقاوي خاصة الأرز والذرة والقمح والصويا وأيضا المزارع السمكية وآليات تشجيع القطاع الخاص.

وفي نهاية اللقاء، اتفق الطرفان على قيام الجانب الإيفواري بإرسال دعوة لفريق من الخبراء المصريين بالتخصصات العلمية والفنية اللازمة، وتشجيع القطاع الخاص المصري للعمل بالسوق الإيفواري، والاستثمار بقطاع الزراعة قيام الجانب المصري بمساعدة الجانب الايفواري بتحديث خطة الزراعة بكوت ديفوار، والتعاون في مجال الاستزراع السمكي خاصة اسماك البلطي النيلي ونقل الخبرة المصرية في هذا المجال، والتعاون في مجال إنشاء سدود المياه.

Advertisements
Advertisements