الخميس 02 فبراير 2023 الموافق 11 رجب 1444
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements
عاجل

أبو قير الجديدة.. مدينة على جزيرة اصطناعية لحماية منطقة دلتا النيل والإسكندرية من الغرق

الرئيس نيوز

تناقش الحكومة مشروع إنشاء أول مدينة من نوعها تسمى "أبو قير الجديدة" على جزيرة اصطناعية قبالة ساحل الإسكندرية في البحر المتوسط.

وأبدى الرئيس السيسي اهتمامًا ملحوظًا بالمشروع على هامش قمة المناخ للأمم المتحدة COP27 التي استضافتها مصر في منتجع شرم الشيخ المطل على البحر الأحمر في الفترة من 6 نوفمبر إلى 18 نوفمبر.

وتتزامن الاستعدادات الخاصة بالمدينة الجديدة مع تقارير تفيد بأن منطقة دلتا النيل معرضة للغرق وسط ارتفاع منسوب مياه البحر بسبب تغير المناخ.

وبحسب التقارير، فإن مدينة الإسكندرية مهددة أيضًا بالاختفاء بسبب الغرق أو الانجراف.

وستكون مدينة أبو قير الجديدة أول مدينة مصرية يتم بناؤها بالكامل على جزيرة اصطناعية تمتد على مساحة تزيد عن 1400 فدان في البحر.

وتشمل سلسلة من الأبراج الشاهقة كما تدعو الخطط إلى إنشاء أكبر ميناء تجاري على البحر الأبيض المتوسط.

وأشاد الخبراء والمراقبون بالخطط ذات الصلة بهذه المشاريع، خاصة في أعقاب مؤتمر الأطراف السابع والعشرين.

وأشار موقع المونيتور الأمريكي إلى أن عمل مصر في أبو قير الجديدة هو جزء من جهودها لحماية الإسكندرية من الغرق والتعرية وملوحة التربة وأضاف أن تقرير للأمم المتحدة حذر من الآثار المدمرة لتغير المناخ على المدن الساحلية مثل الإسكندرية.

وتعتبر أبو قير الجديدة امتدادًا لمشاريع التنمية العمرانية مثل العاصمة الإدارية الجديدة بالقاهرة، مما يعكس جهود مصر في إنشاء مجتمعات عمرانية جديدة، لجذب الاستثمارات الأجنبية وخلق فرص عمل جديدة.

واللافت هو أن مدينة الإسكندرية الجديدة ستعتمد على الطاقات المتجددة للحفاظ على البيئة من الانبعاثات الضارة، وهذا يتماشى مع نتائج مؤتمر COP27.

وإنشاء مدينة جديدة يأتي في إطار تحركات الدولة لمواجهة النمو السكاني من خلال فرص اقتصادية واستثمارية جديدة تعمل على تحسين مستوى المعيشة وخلق فرص عمل وجذب الاستثمارات الأجنبية ودفع العديد من الأهداف التنموية الطموحة.

Advertisements
Advertisements