الأحد 04 ديسمبر 2022 الموافق 10 جمادى الأولى 1444
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements
عاجل
عرب وعالم

"في أقرب وقت".. أردوغان يلوّح بعملية عسكرية برية في سوريا

الرئيس التركي أردوغان
الرئيس التركي أردوغان مع وزير الدفاع التركي خلوصي أكار

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الثلاثاء، إن بلاده ستهاجم المسلحين الأكراد في شمال سوريا، بدبابات وجنود "في أقرب وقت ممكن"، بعد تصاعد الهجمات الانتقامية على طول الحدود السورية بين القوات التركية، وفصائل كردية مسلحة.

واتهمت أنقرة "وحدات حماية الشعب الكردية" السورية بقتل شخصين في هجمات بمدافع المورتر شنتها من شمال سوريا، الاثنين، في أعقاب عمليات جوية قامت بها تركيا في مطلع الأسبوع، وهجوم بقنبلة في إسطنبول قبل أسبوع.

وقال أردوغان في كلمة: "كنا نهاجم الإرهابيين منذ أيام قليلة بطائراتنا ومدافعنا وبنادقنا"، مضيفًا: "إن شاء الله، سنقتلعهم جميعًا في أسرع وقت ممكن باستخدام دباباتنا وجنودنا".

وأضاف: "ردنا على الهجوم الجبان الذي أودى بحياة 6 أبرياء (في إسطنبول) جاء بتدمير أهداف إرهابية في شمال العراق وسوريا".

وتابع: "نعرف هوية وموقع الإرهابيين وسجلاتهم ونعرف جيدًا من يرعى ويسلح ويشجع الإرهابيين"، مشيرًا إلى أن "نهاية الطريق حانت لمن يظن أن بإمكانه تشتيت انتباه تركيا بألعاب الحروف، وتغيير اسم المنظمة الإرهابية، وجعل جنودهم يشبهونهم".

ومضى قائلًا: "لا أحد يستطيع أن يمنعنا أو يعارضنا في رسم الخط الأمني إلى حيث يجب أن يكون في الأماكن التي تتواصل فيها الهجمات على حدودنا ومواطنينا".

من جانبه، قال وزير الدفاع التركي خلوصي أكار، الثلاثاء، إن عملية القصف الجوي التي تشنّها بلاده في شمال شرقي سوريا وشمال العراق هي "الأكبر والأشمل والأكثر فاعلية" ضد المسلحين هناك.

وأضاف في تصريحات نقلتها وكالة الأناضول التركية الرسمية، أنه تم "تحييد" 36 ألفًا و854 مسلحًا في تركيا وشمال العراق وسوريا منذ منتصف 2015، مشيرًا إلى أن من بين هؤلاء 3585 مسلحًا تم القضاء عليهم منذ مطلع العام الجاري.

ولفت إلى أن بلاده "تدعو (جميع) الدول خاصة الولايات المتحدة إلى وقف ما وصفه بدعم حزب العمال الكردستاني ووحدات حماية الشعب الكردية".

Advertisements
Advertisements