الثلاثاء 28 مايو 2024 الموافق 20 ذو القعدة 1445
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
أخبار

وزير الري: التهديد بغرق الإسكندرية حقيقي

وزير الري
وزير الري

أكد الدكتور هاني سويلم؛ وزير الموارد المائية والري؛ أن التغيرات المناخية تؤثر على المياه في مصر من عدة نواحي، مشيرا إلى أن 97% من المياه التي تصل إلى مصر تأتي من المطر الذي يسقط على دول حوض النيل.

وقال سويلم في مداخلة عبر الفيديو مع برنامج "الحكاية" المذاع على قناة "أم بي سي مصر": "نحاول أن نشرح للمجتمع الدولي أن 97% من المياه التي تصل إلى مصر تأتي من الأمطار التي تسقط على دول حوض النيل وبالتالي يجب أن نهتم بالأمطار في دول حوض النيل والتغيرات المناخية وتأثيرها عليه".

وأضاف: "حين يحدث جفاف في دول حوض النيل يجب أن نستعد؛ نهتم بمركز التنبؤ الذي يحدد لنا ما يحدث في السحاب في منطقة حوض النيل وبالتالي التغيرات المناخية وعلاقتها بكمية الأمطار تؤثر علينا بشكل مباشر".

وتابع: "ارتفاع سطح البحر المتوسط يؤثر على شواطئنا؛ ولدينا مؤسسة محترمة وهي هيئة حماية الشواطئ وقامت بعمل منشآت لحماية 190 كم من الشواطئ في الشمال؛ هناك مشروعات كثيرة يمكن أن يشاهدها المواطن العادي على الشواطئ؛ هناك شواطئ تختفي من الإسكندرية وبعد أن نقوم بالمشروعات تظهر الشواطئ مجددا لأنها نقوم بتكسير الأموال".

وأكمل: "ما لا يراه المواطن هو تأثير ارتفاع سطح البحر على المياه الجوفية وخاصة أنها غير متجددة ويستخدمها الفلاح في الزراعة وحين يرتفع سطح البحر يختلط الملح مع المياه الجوفية".

وواصل: "ارتفاع منسوب سطح البحر بالطريق التي نتابعها يهدد الدلتا بشكل عام ويهدد الإسكندرية بالتحديد؛ والتهديد بغرق المدينة حقيقي وموجود على الأرض ولكن الحقيقي أن الدولة المصرية تستثمر مبالغ طائلة في حماية شواطئ الإسكندرية وهناك حماية غاطسة في المياه لا تشاهد بالعين لحماية شواطئ الإسكندرية".

واختتم: "في مؤتمر المناخ نتحدث عن هذه الموضوعات ونقول للمجتمع الدولي وخاصة الدول الصناعية أنها لابد وأن تتحمل مسؤوليتها في مساعدة الدول التي تنفق مليارات في حماية الشواطئ وحماية الفلاح المصري والمزارع الأفريقي بشكل عام؛ واليوم أطلقنا مبادرة مصرية للتكيف مع التغييرات المناخية في مجال المياه في قارة أفريقيا ولاقت استحسان كبير".