السبت 03 ديسمبر 2022 الموافق 09 جمادى الأولى 1444
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements
عاجل
فن

"الجمال ألوان".. معرض فني لدعم الأطفال مشوهو الوجه ضمن مبادرة "متخبيش وشك"

الدكتور كرم علام
الدكتور كرم علام

ينطلق اليوم الخميس فى الخامسة مساء فعاليات المعرض الفنى "الجمال ألوان" الذى يشارك فيه عدد من المبدعين الصغار وطلاب الجامعات برسم العديد من اللوحات الفنية والجداريات وذلك دعما لمبادرة "متخبيش وشك" التى أطلقها فى وقت سابق الأستاذ الدكتور كرم علام، أستاذ جراحة الوجه والفكين للأطفال لمساعدة الاطفال المولودون بتشوهات فى الوجه أو عيوب خلقية.

وأكد الدكتور كرم علام أن مبادرة متخبيش وشك هى مبادرة إنسانية كان الغرض الاساسى منها دمج هؤلاء الصغار فى المجتمع بشكل طبيعى،  وأن الاختلاف التكوينى فى وجوه الأطفال هو أمر طبيعى معرض له أي طفل.

وأضاف علام أن المبادرة لاقت أقبال وترحيب كبير على مستوى العالم من جميع الفئات العمرية وفى مصر كان للشباب وطلاب الجامعات دور فى المشاركة فى رسم لوحات تعبيرية عن الأطفال المختلفين تكوينين ولا أحب أن نقول مشوهون لانه أطفال طبيعيون فى الذكاء والقدرات، وفى الوقت الحالى يتم إجراء عمليات جراحية وتقويم لهم حتى يعودوا فى أحسن صورة.

وتقدم علام،  بالشكر لكافة الطلاب والفنانين المشاركين فى معرض " الجمال الألوان" والذى يتم تنظيمه داخل نادى الاطباء اليوم الخميس فى تمام الساعة الخامسة، تضامنا مع مبادرة "متخبيش وشك".

وطالب صاحب مبادرة "متخبيش وشك" أولياء الأمور من الآباء والأمهات بدعم أبناءهم المولودون باختلافات تكوينية فى الوجه مساعدتهم لتخطي هذه المرحلة ومنع التنمر عليهم من اقرانهم.

ولفت أن جامعة سوهاج نجحت خلال الفترة الماضية من إجراء العديد من هذه العمليات بنجاح كان أخرها الطفلة اليمنية وسبقها العديد من الجراحات الناجحة.

جدير بالذكر أن مبادرة «متخبيش وشك» انطلقت في مصر عام ٢٠١٨ على يد مؤسسها د. كرم علام، أستاذ جراحة تجميل الأطفال بجامعة سوهاج، كما توسعت لتضم عدد من الأطباء وأساتذة الجامعات المصرية في الطب والفنون الجميلة وعدد من الإعلاميين والصحفيين والشخصيات العامة.

كما انتشرت المبادرة في عديد من الدول العربية بهدف دعم حياة طبيعية لهؤلاء الأطفال من خلال الدعم الطبي والنفسي وتوعية المجتمع بطبيعة الاختلافات ومناهضة التمييز والتنمر ضد هؤلاء الأطفال.
 

Advertisements
Advertisements