الأحد 27 نوفمبر 2022 الموافق 03 جمادى الأولى 1444
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements
عاجل
تقارير

التفاصيل الكاملة لزيارة الشيخ محمد بن زياد لروسيا ولقائه بوتين

الشيخ محمد بن زايد
الشيخ محمد بن زايد رئيس دولة الإمارات والرئيس الروسي

في خطوة صريحة تكرس التماهي الإماراتي مع روسيا التي تخوض حربًا ضد جارتها الشمالية أوكرانيا منذ فبراير الماضي، دون مؤشرات على قرب انتهاء تلك الحرب؛ في ظل الصحوة الأوكرانية الميدانية على الأرض، يبدأ رئيس الدولة الشيخ محمد بن زايد زيارة رسمية إلى روسيا، اليوم الثلاثاء.

وكتب المستشار الدبلوماسي لرئيس الإمارات، أنور قرقاش، عبر موقعه على "تويتر": "زيارة رئيس الدولة الشيخ محمد بن زايد إلى روسيا، اليوم الثلاثاء، تأتي ضمن خياراتنا السيادية المستقلة". وتابع في تغريدة أخرى: "زيارة رئيس الإمارات إلى روسيا مجدولة مسبقا في إطار العلاقات الثنائية وضمن خياراتنا السيادية المستقلة".

تابع قرقاش: "رغم ذلك فإن ما تشهده أزمة أوكرانيا من تصعيد يتطلب حلا عاجلا عبر الدبلوماسية والحوار واحترام قواعد ومبادئ القانون الدولي، وهذا موقف الإمارات الثابت والراسخ". 

ولم تستجب دول الخليج إلى الضغوط الأمريكية، بعدم تخفيض الإنتاج اليومي من البترول ضمن منظمة “أوبك+”؛ للحفاظ على استقرار أسعار النفط من جهة، والاستمرار في سياسات معاقبة روسيا من جهة أخرى، لكن المنظمة بقيادة السعودية قرروا تخفيض الإنتاج مليوني بيرميل يوميًا، مما أثار حفيظة البيت الأبيض، الذي اعتبر قرار النخفيض يصب في مصلحة روسيا في المقام الأول.

وعكس القرار الأخير لدول الخليج قدرة تلك الدول على تحقيق مصالحها، والحفاظ على سيادة قرارها رغم الضغوط الأمريكية.

أهداف زيارة الشيخ محمد بن زايد لروسيا

وأعلنت وزارة الخارجية الإماراتية، أمس الاثنين، أن "زيارة رئيس الدولة، الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، المقررة إلى روسيا، تهدف للمساعدة في  إيجاد حلول لأزمة أوكرانيا".

قالت الوزارة في بيان لها، إن دولة الإمارات على استعداد تام لدعم الجهود الهادفة إلى إيجاد حل سلمي للأزمة في أوكرانيا، مجددة موقفها المتمثل في الدعوة للدبلوماسية والحوار واحترام قواعد ومبادئ القانون الدولي، حسب وكالة الأنباء الإماراتية - وام.

أوضح البيان، أن الزيارة تأتي في إطار سعي الإمارات المستمر للإسهام في تحقيق الأمن والاستقرار بالمنطقة والعالم، وتعزيز التعاون المثمر والبناء مع القوى الإقليمية والدولية، والتواصل مع كافة الأطراف المعنية بأزمة أوكرانيا للمساعدة في التوصل لحلول سياسية فاعلة.

أشارت الوزارة، إلى أن المباحثات الثنائية ستتطرق إلى آخر التطورات والمستجدات المتعلقة بأزمة أوكرانيا، حيث تسعى الدولة للوصول إلى تحقيق نتائج إيجابية لخفض التصعيد العسكري والحد من التداعيات الإنسانية والتوصل لتسوية سياسية لتحقيق السلم والأمن العالميين.

مباحثات ثنائية مع بوتين

ومن المقرر أن يصل رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة، الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، اليوم الثلاثاء، إلى روسيا نخلال وقت لاحق، ليلتقي خلالها بنظيره الروسي فلاديمير بوتين.

ومن المقرر أن يبحث الرئيس الإماراتي خلال الزيارة مع الرئيس فلاديمير بوتين علاقات الصداقة بين دولة الإمارات وروسيا، كما يناقش الشيح محمد بن زايد مع بوتين عددا من القضايا والتطورات الإقليمية والدولية محل الاهتمام المشترك، بحسب صحيفة "البيان".

وأجرى الرئيس الروسي اتصالا هاتفيا برئيس دولة الإمارات، في مايو الماضي، وجّه له فيه التهنئة على اختياره رئيسا للإمارات.

الشيخ محمد بن زايد رئيس دولة الإمارات والرئيس الروسي فلاديمير بوتين

وعبر الرئيسان عن اعتزامهما تطوير العلاقات الودية بين البلدين، ومواصلة التنسيق حول المسائل الراهنة على الأجندة الدولية، بحسب بيان للكرملين، معربين عن اعتزامهما مواصلة التنسيق حول المسائل الراهنة على الأجندة الدولية، وتطوير العلاقات الودية بين البلدين.

كان المتحدث باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف قال، في وقت سابق، إن روسيا تهتم بالعلاقات مع الإمارات العربية المتحدة التي تعد قطبا مهما في عالم متعدد الأقطاب.

وتشهد الحرب في أوكرانيا تطورات سريعة؛ إذ تسجل القوات الأوكرانية انتصارات كبيرة على الأرض، إلى جانب قدرة كييف على تنفيذ ضربة نوعية لروسيا بتفجير جسر القرم وهو هدف استراتيجي كبير لروسيا، الامر الذي ردت عليه روسيا أمس الاثنين بضربات شاملة على الأراضي الأوكرانية مما أدى إلى انقطاع التيار الكهربائي على غالبية المناطق الأوكرانية.   

Advertisements
Advertisements