الجمعة 09 ديسمبر 2022 الموافق 15 جمادى الأولى 1444
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements
عاجل
عرب وعالم

عاجل| ضباط في بوركينا فاسو يعلنون حل الحكومة وإغلاق الحدود

 ضباط في بوركينا
ضباط في بوركينا فاسو يعلنون حل الحكومة

أعلن عسكريون في بوركينا فاسو في بيان متلفز مساء الجمعة إقالة رئيس المجلس العسكري الحاكم اللفتنانت كولونيل بول هنري سانداوغو داميبا الذي تولى السلطة إثر انقلاب في نهاية يناير.

كما أعلنوا إغلاق الحدود البرية والجوية اعتبارا من منتصف الليل، وكذلك تعليق العمل بالدستور وحل الحكومة.

وتشير مصادر بوركينية لـ"سكاي نيوز عربية" إلى أن التحرك العسكري من مجموعة من عناصر الجيش للإفراج عن العقيد "إيمانويل زونغرانا" المعتقل منذ يناير الماضي، بسبب تصفية حسابات مع قائد المجلس العسكري داميبا.

وكان المجلس العسكري وجه اتهامات لـ"إيمانويل" بالتآمر وغسيل الأموال المتهم بها، وسُجن قبل أن يتخذ الانقلابيون الحقيقيون "المناقشات جارية لاستعادة الهدوء" بعد "تحرك عناصر من الجيش البوركيني للإفراج عنه.

وفي 22 سبتمبر، رفضت المحكمة العسكرية الإفراج المؤقت عن إيمانويل زونغرانا، الذي يحظى بشعبية كبيرة بين الجيش البوركيني، وتم تأجيل المحاكمة إلى 27 أكتوبر للمداولة.

من هو العقيد إيمانويل زونغرانا؟

وُلد العقيد إيمانويل زونغرانا في 31 ديسمبر 1981 في قرية بيجتوغو في بوركينا فاسو
التحق بالمدرسة العسكرية الوطنية في كاديوغو (PMK) عام 1993.
أكمل دراسته بالحصول على البكالوريا الفرنسية عام 2000
في أكتوبر من نفس العام، التحق بمدرسة الضباط في توغو وتخرج فيها كملازم ثانٍ في عام 2003.
حصل إيمانويل زونغرانا على العديد من الدورات التدريبية العسكرية في المغرب وفرنسا
في عام 2005 حصل على دورة الكوماندوز رفيع المستوى، تدريب شهادة المدرب.
خدم في سلاح المشاة المظلي، لعدة سنوات، ثم فوج القوات الخاصة الخامس والعشرين في بوبو ديولاسو العاصمة الاقتصادية لبوركينا فاسو.

Advertisements
Advertisements