السبت 03 ديسمبر 2022 الموافق 09 جمادى الأولى 1444
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements
عاجل
أخبار

رئيس الوزراء يتابع مستجدات برنامج رد الأعباء التصديرية

رئيس الوزراء
رئيس الوزراء

عقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اجتماعًا اليوم الخميس، لمتابعة مستجدات مبادرة رد الأعباء التصديرية، وذلك بحضور الدكتور محمد معيط، وزير المالية، والمهندس أحمد سمير، وزير التجارة والصناعة، وعدد من مسئولي الوزارتين.

وفي مستهل الاجتماع، أكد رئيس الوزراء، أن الحكومة تعمل جاهدة على توفير كافة سٌبل المساندة الممكنة، وكذا تذليل العقبات أمام المٌصدرين؛ لزيادة حجم الصادرات المصرية، وذلك وفقًا لتكليفات الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، بالعمل في سبيل الوصول بحجم الصادرات إلى 100 مليار دولار.

وأضاف مدبولى أن هذه الحكومة اهتمت منذ البداية بملف رد الأعباء التصديرية، ونفذت بالفعل برنامجًا لرد مستحقات كانت متراكمة منذ عام ٢٠١٢، ومن المهم الاستمرار بنفس الوتيرة في الفترة القادمة، نظرًا لما يحققه البرنامج من فوائد للمصدرين المصريين، وزيادة في حجم الصادرات. 

وخلال الاجتماع، استعرض الدكتور محمد معيط، وزير المالية، الجهود التي قامت بها الوزارة في توفير المبالغ اللازمة لبرنامج رد الأعباء، موضحًا أن إجمالي ما تم صرفه بمبادرات لدعم الصادرات بلغ 33.5 مليار جنيه، بينما بلغ عدد الشركات المُصَدّرة المتقدمة لمبادرة "السداد الفوري" 2100 شركة مصدرة، وسيتم الصرف لنحو 160 شركة في الأسبوع الأول من أكتوبر بقيمة 1.3 مليار جنيه. 

وأضاف وزير المالية أن مبادرة "السداد الفوري"، تأتى ضمن جهود الحكومة لمساندة المصدرين؛ بما يسهم في سرعة سداد المساندة التصديرية للشركات المصدرة، ويساعد في توفير السيولة النقدية الكافية لاستمرار دوران عجلة الإنتاج، والحفاظ على العمالة، وتوسيع القاعدة التصديرية، وتعزيز تنافسية المنتجات المصرية في الأسواق الإقليمية والعالمية، على نحو يؤدى إلى رفع معدلات النمو الاقتصادي.

وقام المهندس أحمد سمير، وزير التجارة والصناعة، بعرض جهود صندوق تنمية الصادرات عن طريق بعض مؤشرات أداء الصادرات المستفيدة من برنامج رد أعباء الصادرات، موضحًا حدوث زيادة في إجمالي الصادرات المستفيدة ضمن برنامج رد أعباء الصادرات من 12.2 مليار دولار عام 2020 إلى 15.1 مليار دولار عام 2021 بنسبة زيادة 24.1%.

وأضاف وزير التجارة والصناعة، أن قطاع الصناعات النسيجية يحتل المرتبة الأولى في قائمة الصادرات المستفيدة بنسبة 23%، يليه قطاع الصناعات الهندسية بنسبة 18%، ثم قطاع الصناعات الغذائية بنسبة 17%. كما يستفيد قطاع الحاصلات الزراعية بنسبة 15%، يليه الصناعات الكيماوية بنسبة 14%، وقطاع مواد البناء بنسبة 8%.

وقال الوزير: زادت صادرات 2390 شركة مستفيدة من برنامج رد أعباء الصادرات من 12.1 مليار دولار عام 2020 إلى 16.2 مليار دولار عام 2021.

وأشار المهندس أحمد سمير إلى أن الصادرات إلى الولايات المتحدة الأمريكية سجلت أعلى معدل نمو بنسبة 35.3 % بين عامي 2020 و2021، تلاها الصادرات إلى دول أفريقيا بنسبة نمو 28.1%، ثم الصادرات إلى دول الاتفاقيات في أوروبا (الاتحاد الأوربي – تركيا) بنسبة 27.7%، وإلى الأسواق الجديدة سجلت الصادرات معدل نمو 21.7%.
 

Advertisements
Advertisements