الإثنين 26 فبراير 2024 الموافق 16 شعبان 1445
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
أخبار

جامعة القاهرة تتصدر الجامعات المصرية للعام الثاني وإدراج 74 من أساتذة جامعة القاهرة ضمن أفضل علماء العالم

الرئيس نيوز






أعلن الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة، عن إدراج 74 عالمًا من علماء الجامعة في قائمة أفضل 2% من العلماء حول العالم وذلك طبقا لمؤشرات الاقتباس المركبة، لتحتل الجامعة المرتبة الأولى مصريًا للعام الثاني على التوالي بأكبر عدد علماء.

وقال رئيس جامعة القاهرة، إن قائمة أفضل العلماء حول العالم التي نشرت فى أكتوبر العام الماضي ضمت 55 عالما من جامعة القاهرة، وهذا العام حققت نسبة تقدم قدرها 34% بعدما ضمت 74 عالما من علماء الجامعة، مؤكدًا تفوق جامعة القاهرة فى مجالات التصنيف المتعددة والتى تأتى من مؤسسات علمية موثوق بها، لافتاً أن الجامعة تعد من أفضل 1% على مستوى الجامعات العالمية، وتتقدم على جامعات عالمية كبرى في التصنيفات العالمية المرموقة وتتفوق على عدد من جامعات أوروبا وأمريكا وآسيا.

وهنأ الدكتور محمد الخشت، علماء جامعة القاهرة الذين ضمتهم قائمة أفضل 2% من علماء العالم فى التخصصات الرئيسية والفرعية المتنوعة، مشيدًا بجهودهم فى البحث العلمي والعملية التعليمية ورفع اسم ومكانة جامعة القاهرة في المحافل الدولية.
 
وأوضح الدكتور الخشت، أن هذا التميز لجامعة القاهرة مصريًا وإقليميًا وعالميًا، نتاج خطة تنفيذية واضحة تم وضعها والعمل عليها وتوفير كافة الإمكانيات للتحول نحو جامعات الجيل الثالث للوصول إلى العالمية، بالإضافة إلى تطوير جودة ونوعية الأبحاث العلمية المنشورة دوليًا من حيث الكم والكيف، فضلًا عن تطوير المعامل وتشكيل الفرق البحثية ودعمها معنويًا وماديًا ولوجستيًا، والتركيز على مجالات بحثية لم تكن لها تواجد على خريطة النشر الدولي، وتقديم حزمة من الحوافز لأعضاء هيئة التدريس والباحثين للمنافسة.

يشار إلى أنه تم نشر نتائج قائمة مؤشرات الاقتباس المركب لأفضل 2% من العلماء حول العالم في مجلة PloS Biology  النسخة الاولى بالعام الماضى وهذه النسخة تم نشرها يوم 19 أكتوبر، وقد استخدمت قاعدة بيانات Scopus التابعة للناشر العالمى Elsevier لاستخراج مؤشرات متنوعة بهذه القائمة، منها النشر العلمى العالمى وعدد الاستشهادات، ومؤشر H ، والتأليف المشترك، وصولًا الى مؤشر الاقتباس المركب، ويذكر أن هذه القائمة تضم ‏‏‏علماء من مختلف بلدان العالم في 22 مجالًا علميا متنوع و 176 تخصص فرعي.