الأربعاء 08 ديسمبر 2021 الموافق 04 جمادى الأولى 1443
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

خطأ فادح في كتاب مدرسي.. ورسالة غاضبة إلى وزير التعليم

الأربعاء 15/سبتمبر/2021 - 11:12 ص
الرئيس نيوز
طباعة
تعرضت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني لانتقادات بعد اكتشاف خطأ فادح في كتاب مدرسي، من خلال نشر قصيدة للشاعر وحيد حامد الدهشان ضمن مقرر اللغة العربية للصف الرابع الابتدائي لعام 2021/2022، ونسبها إلى أمير الشعراء أحمد شوقي.

وقال مصدر بوزارة التربية والتعليم إن القصيدة المتداولة أصلا ليست موجودة في أي من كتب الصف الرابع الابتدائي الجديدة التي سيتم تدريسها في العام الدراسي الجديد.

وأضاف المصدر أن كتب الصف الرابع الابتدائي الجديدة مازالت في المطابع، وأنه سيتم التحقيق فى الأمر، لأن الكتاب يبدو خارجيا لم يحصل على موافقة الوزارة بالطبع.

كان أيمن تعيلب، العميد السابق لكلية الآداب جامعة السويس وأستاذ النقد الحديث، نشر صورة للقصيدة المنسوبة لأمير الشعراء، وكشف عن الخطأ قائلًا عبر حسابه على "فيسبوك": "دعتني ابنتي ذات الـ8 سنوات لقراءة قصيدة مقررة عليها (..) ووجدت قصيدة عنوانها (فى حب مصر) ثم كتب تحتها مؤلفو الكتاب المدرسى أنها من تأليف الشاعر أحمد شوقى أمير الشعراء، ثم أتبعوا القصيدة بصورة لأمير الشعراء، لكننى بعد قراءتى القصيدة شككت تماما أن يكون هذا أسلوب أحمد شوقى فى الشعر".

أضاف: "رجعت على الفور إلى ديوان شوقى، وابنتى تنظر إلى فى دهشة واستغراب ثم تقول لى يا بابا: لو سمحت أنت رايح فين؟ من فضلك يا بابا اشرح لى القصيدة أنا مش فاهمة حاجة منها خالص، نظرت إلي ابنتى فى حب وشفقة وحزن كأننى أنظر فى وجوه كل بنات مصر الصغيرات اللائى لم يتعدين الثمانى سنوات وهن يتنفسن تدليس وزارة التربية والتعليم عليهن".



وخاطب مسؤولي الوزارة قائلًا: "أرجو ألا يكبر على نفس وكرامة الوزارة ومركز تطوير التعليم أن أصفهم بالتدليس والكذب وإلا فليقولوا لى بماذا أصفهم؟ هل أصفهم بالكذب أم بالتزوير أم بالتدليس أم بالجهل أم بعدم الأمانة، أم بعدم القدرة على تحمل المسؤولية، فليختاروا صفة لهم من بين كل هذه الصفات أو غيرها من الصفات التى تحلو لهم".

وتابع قائلًا: "لست أدرى لماذا فعل مركز تطوير التعليم هذا بأبنائنا؟ أن يأتى بقصيدة (فى حب مصر) فينسبها لأمير الشعراء أحمد شوقى بينما هى فى الحقيقة للشاعر المهندس الصديق وحيد حامد قابل الدهشان؟ هل كل هذا فى حب مصر يا مركز التطوير؟ هل إلى هذا الحد نسخر من عقول بناتنا وأولادنا في طفولتهم البريئة الأولى وهم يتفتحون على معرفة الحقائق من حولهم فنقول لهم إن أحمد شوقى أمير الشعراء هو وحيد حامد قابل الدهشان".

وختم تعيلب قائلًا: "هذا إهمال جسيم فى تحمل المسؤولية. أرجو أن يتدخل السيد الوزير طارق شوقى وهو عالم جليل يدرك خطورة ما حدث حتى يحاسب هؤلاء القائمين على أمانة تعليم أبنائنا لأنهم فى الحقيقة لم يقوموا بالأمانة على وجهها الصحيح النافع للبلاد والعباد".



ads
ads
ads
Advertisements
Advertisements
ads