الأحد 16 مايو 2021 الموافق 04 شوال 1442
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

حوار| سمية الخشاب: "الزواج عطلني كتير".. و"موسى" ملحمة درامية

السبت 17/أبريل/2021 - 11:43 م
الرئيس نيوز
إخاء شعراوي
طباعة

- أعجبني وصف محمد رمضان لي بـ«الملبن».. وغياب الأفكار الإبداعية كان سبب غيابي عن السينما

- محمد رمضان ذكي وموهوب.. وشخصية "حلاوتهم" في مسلسل "موسى" تجسد جدعنة المرأة المصرية الأصيلة

- شائعات خلافي على بوسترات المسلسل شائعة تم ترويجها عن عمد ولم أكن قد بدأت التصوير

- يجب أن تحمل الأعمال الدرامية رسائل غير مباشرة للجمهور

- الدراما أهم عوامل القوى الناعمة للتأثير في المجتمع ويجب أن تسعى لتحسين السلوك

- قررت تجاهل الشائعات.. وأقول لمن يستهدفني: حسبي الله ونعم الوكيل

-  السوشيال ميديا أصبحت مهمة لأي فنان وإضافة له.. لكنهاسلاح ذو حدين

-لا أرفض تخفيض أجري طالما هذا حال المنظومة بأكملها.. لكن بما يتناسب مع مسيرتي


بعد غياب 3 سنوات عن الدراما التليفزيونية، تعود النجمة سمية الخشاب خلال السباق الدرامي هذا العام، من خلال المشاركة في بطولة مسلسل "موسى" مع النجم محمد رمضان، حيث تقدم شخصية "حلاوتهم" زوجة "موسى".

 وكانت سمية قد تصدرت التريند خلال الفترة الماضية، بعد نشر عدد من الصور التي جمعتها بـ«رمضان» ضمن أحداث المسلسل، وفي حوارها مع "الرئيس نيوز" تتحدث حول الشخصية التي تجسدها وتعاونها مع محمد رمضان وأسباب غيابها وعلاقتها بالسوشيال ميديا، كما تطرق الحديث إلى تأثير الدراما في المجتمع وما تردد عن تغيير خريطة النجمات.

وإلى نص الحوار ..

بداية .. ما أسباب غيابك الدرامي والسينمائي خلال السنوات الماضية ؟

بالنسبة للسينما غيابي مثل غياب عدد كبير من النجوم، فقلة الأعمال والإنتاج السينمائي تسببوا في ابتعاد الكثيرين، خاصة أن سوق السينما كان يعاني لفترة طويلة.

 أضيف إلى ذلك عدم وجود أفكار إبداعية وغير تقليدية تجذبني إليها، ولا يصح أن أجازف بتاريخي السينمائي في مثل هذه النوعية من الأعمال، أما بالنسبة للدراما فأيضا السوق كان مرتبك والمنظومة بأكملها كان يتم إعادة صياغتها بشكل أفضل، وأعتقد أن هذا الأمر استغرق وقت حتى تنجح التجربة وتظهر ملامحها.

والحمدلله أعود هذا العام من خلال مسلسل "موسى" مع النجم محمد رمضان، ولا أخفيك سرا أن الزواج أيضا عطلني كثيرا.

وماذا عن التعاون مع محمد رمضان في أول تجربة تجمعكما؟

حقيقة أنا سعيدة جدا بالتعاون مع محمد رمضان فهو فنان ذكي وموهوب ولديه جماهيرية كبيرة داخل مصر و في الوطن العربي بأكمله، ومسلسل "موسى" يعد ملحمة حقيقية على كافة المستويات سواء في الفكرة ومرورا بالسيناريو والإخراج، ووصولا إلى التمثيل.

جميع الفنانين المشاركين من كبار الممثلين ولديهم قدرة تمثيلية عظيمة، وسيظهر ذلك من خلال الأحداث، وأرى أن محمد رمضان في هذا العمل يقوم بجهد كبير وغير طبيعي.


حدثينا عن تفاصيل الشخصية التي تقدميها في أحداث المسلسل؟

أقدم شخصية "حلاوتهم" وهي شخصية مركبة وصعبة ومن الواقع (تشبه الكثير من المصريات في التوقيت الذي تدور به أحداث المسلسل)، وتتمتع بالإخلاص والتضحية.

يمكن أن أقول شخصية "حلاوتهم" هي شخصية المرأة المصرية بنت البلد الجدعة الأصيلة، وسيفاجأ الجمهور من الشخصية سواء في الشكل أو الأداء، وما أستطيع قوله أن "حلاوتهم" في مسلسل موسى، شخصية جميلة وستكون محطة مهمة في مشواري الطويل بالدراما، فهي شخصية قوية ومؤثرة جدا في سير أحداث العمل، وجميع الشخصيات التي في الأحداث تشبه الواقع كثيرا.

في رأيك..  ما الدور المنوط بصناع الدراما للتأثير في المجتمع؟

الدراما تعد أحد أهم عوامل القوى الناعمة، وتأثيرها في المجتمع كبير جدا، ولذلك يجب أن يقدم صناع الدراما أعمالا من الواقع، ليس نقلا له بشكله السيئ، ولكن محاولة تحسينه وتطويره من خلال المحتوى المقدم للجمهور، ويجب أن تحمل الأعمال الدرامية رسائل غير مباشرة للجمهور يمكن من خلالها أن تغير السلوك السلبي وتحوله إلى إيجابي.

وأعتقد أن الدراما مؤخرا تغيرت كثيرا، حتى الفنانين أنفسهم أصبح لديهم نضج ومعرفة بالفرق بين المحتوى الذي يضيف للمجتمع والمحتوى الذي يهدمه.

هل تغيرت خريطة النجمات في الدراما ؟

بالطبع لا، فوجود نجمات جدد وظهور بطلات من أجيال جديدة لا يأخذ من نجومية الأجيال السابقة، بالعكس، هذا يضيف للدراما ويخلق منافسة قوية، وكل فنانة لها جمهورها، ولا اخفيك سرا أن بعض الفنانات الجدد يحاولن الظهور الدائم واثارة الجدل من أجل التواجد فقط والشو عبر السوشيال ميديا، وليس من خلال نجاح أعمالهم، ولكني بشكل شخصي طبيعتي هادئة وأبتعد عن اثارة الجدل وأميل إلى الجلوس في منزلي طالما لا يوجد عمل.


هناك شخصيات ترهق الفنان للخروج منها.. ما هي أصعب شخصية درامية قدمتيها ؟

كل الشخصيات التي قدمتها في الدراما صعبة، وأحيانا لا أتمكن من الخروج منها في نفس التوقيت، ولكن حقيقة أصعب شخصية درامية قدمتها كانت شخصية "سكينة" في مسلسل "ريا وسكينة"، فالشخصية أرهقتني جدا وتملكتني لفترة بعد انتهاء التصوير.

دائما ما يكون ظهورك على منصات التواصل مثيرًا للجدل.. ماذا عن علاقتك بالسوشيال ميديا ؟

علاقتي بالسوشيال ميديا قوية، ولدي الكثير من المتابعين والجمهور المحترم، والسوشيال ميديا أصبحت مهمة لأي فنان وإضافة له، ولكنها في الكثير من الأحيان تستغل بشكل غير صحيح، فمثلا بعض شركات الإنتاج والإعلانات ترشح فناناً لدور ما أو الظهور في إعلان معين بسبب عدد المتابعين الكبير له عبر السوشيالميديا.

 وأعترف أن هذا سلاح ذو حدين، لأن كثرة عدد المتابعين لشخص معين لا تعني بالضرورة أنه موهوب، ولكن أكثر ما يهم الشركات أن يصل منتجهم لأكبر عدد ممكن من الناس، ومع الأسف المعادلة أصبحت صعبة وتقوم على الإجابة على تساؤل واحد وهو (من أكثر شخص لديه معجبون ومتابعون)، وهذا بالطبع مبدأ مرفوض تماماً، والمسألة أصبحت صعبة بالنسبة للموهوبين، خصوصاً مع تغير معطيات العصر، وفي النهاية لا يصح إلا الصحيح، فأنا متأكدة من أن كل شيء سيعود إلى أصله لأن المواهب غير المكتملة سيتكشف أمرهم عندما يجسدون بطولات ولا تلقى أي نجاح بسبب ضعف موهبتهم الفنية، وأعتقد أن هذا حدث في بعض الأعمال والتجارب خلال الفترة الماضية.


وما تعقيبك على نشر محمد رمضان لصورة تجمعك به ووصفك بـ"الملبن" ما أثار جدلا على السوشيال ميديا؟

البعض رحب بالصورة والبعض الآخر انتقدها بدون مبرر، وبشكل شخصي أسعدتني الصورة والتعليق (هو في ست تزعل من وصفها بالملبن.. ده أحلى دلع).

 وللعلم الجملة في سياق أحداث المسلسل وسيكتشف الجمهور أثناء العرض، وأذكر مثلا مسلسل "ريا وسكينة" عندما كان رياض الخولي يقول لي"يا مهلبية بالزبيب"، وأصبحت الجملة بعدها منتشرة بشكل كبير في الشارع المصري، حتى أن الجمهور عندما كان يقابلني كان يقول نفس الجملة، وهذا يبين مدى تأثر الناس بالدراما وتعلقهم بها.


ترددت أنباء حول وجود خلافات بينك وبين محمد رمضان بسبب بوسترات المسلسل.. ما حقيقة ذلك؟

بالطبع هي مجرد شائعات سخيفة معروف الهدف منها، وهذه الشائعات تم ترويجها قبل أن أبدأ التصوير من الأساس، وهو ما أثار استغرابي أنا وفريق العمل بالكامل، لأنني لم أكن بدأت التصوير أصلا، وأقول لمن يستهدفني (حسبي الله ونعم الوكيل)، و عندما قرأت هذه الشائعات غضبت جدا، ولكن بعد مرور وقت قصير قررت أن اتجاهلها وأركز فقط في عملي، خاصة أنني وجدت جمهوري يرد على تلك الشائعات بتعليقات تحمل الكثير من المحبة والثقة، وهو ما أسعدني كثيرا.


وما حقيقة ما تردد عن أنك ترفضين تخفيض أجرك؟

لا أرفض تخفيض أجري طالما هذا حال المنظومة بأكملها، ولكني أيضا مع أن يكون هذا التخفيض بشكل منطقي ويتناسب مع مسيرتي، وأعتقد أن منظومة الأجور الحالية مناسبة جدا للجميع وتصب في صالح الدراما.

هل سمية الخشاب لديها طقوس خاصة في شهر رمضان ؟

أعشق المطبخ جدا، وأتواجد به أكثر من أي وقت خلال شهر رمضان، وأتابع برامج الطبخ والشيفات المشاهير، وأمي منذ طفولتي جعلتني أحب المطبخ، وباقي الوقت أقوم بالفروض الدينية وألتزم بها.

ads
ads
ads
Advertisements
Advertisements
ads
ads